السبت 3 ديسمبر 2016 ميلادي الموافق لـ 4 شهر ربيع الأول 1438 هجري
فاجأته بقرارها وسط تجمع عائلي
سيدة تهدي كليتها لزوجها المريض في عيد ميلاده!
يوتيوب
2016/08/29
  • 5592
  • 16
الكلمات المفتاحية :المرض، التبرع بالأعضاء، الكلى

فاجأت زوجة زوجها بأنها ستتبرع له بكليتها وسط تجمع عائلى، ووفقا لما عرضه مقطع الفيديو ظن الزوج أنه مجرد احتفال بعيد ميلاده ليفاجأ بزوجته تخبره بإمكانية تبرعها بكليتها له مما جعله يبكى غير مصدق ما يحدث، ثم احتضن زوجته بشدة معبرا عن حبه لها.

طالع ايضا
التعليقات (16 نشر)
1

نور

2016/08/29

المهم ان يقدر هذه التضحية العظيمة لان التبرع بالكلية فيه خطر كبير على حياة المتبرع وتحضرني قصة صديقة لي تبرعت لزوجها بكليتها وتوفيت مباشرة بعد العملية ليتزوج بأخرى بعد شهرين او ثلاثة مما ادهش الجميع الذين كانوا يراهنون انه لا ينساها طوال حياته لنبل موقفها والتضحية بحياتها من اجل حياته لكن بالمقابل لم يستطيع مرور اشهر قليلة ليستبدلها بزوجة جديدة فجعل الكثيرات يفقدن الثقة ويتخوفن من هكذا عواقب
2

OMARINO

ALGERIE

2016/08/29

ما تناساه ناشر الخبر هو ان هاذه المرءة ليست مسلمة. فالمسلمة التي حضرةها قصة ربعةها تخاف ان تموت و يتزوج زوجها ;تبغي تشوفو يموت من شان تتلذذ و تفرض سخشيشتها.
3

rachid

casa maroc

2016/08/29

رجل مغربي أعطى لزوجته إحدى كليتيه و أنقدها من موت محقق ثم فاجأها ببشرى سارة أخرى و هي الذهاب معها إلى العمرة, و في العمرة تعرفت السيدة على رجل آخر خليجي فرجع الزوج وحيدا إلى المغرب خالي الوفاض لا كلية و لا زوجة و لا مال.
4

CARLOS LUCAS

الي نور

2016/08/29

لماذا نبي مواقفنا علي لامثلة السلبية? الم تشاهدي ذلك الرجل الذي مزال يخدم زوجته ذي لاحتيياجات الخاصة في باتنة وهذا منذ 05 سنوات .
5

ماسيليا

2016/08/29

الى رقم 2 والزوج ايضا ليس مسلم وبالتحديد عربي والا كان اخذها لحم ورماها عظم ههههههههههههه
6

زينب

2016/08/29

الراجل والزمان مافيهم لمان تتبرع امه ولا اخته عليه
7

امل

الجزائر

2016/08/30

حتى العربية فيها الخير
انا تبرعت بكليتي لقريبتي والحمد لله الذي سهل الامور
8

محسن

alg

2016/08/30

الاخت نور-تحبي انه يقتل نفسه وراءها ليبين عن وفائه.تختلقون الاعذار لانكم غير قادرين على فعل تضحيات كهذه.مع انن مسلمين ننسى بان الاعمار بيد الله.
9

إلى نور

2016/08/30

و أنا أعرف من رفضوا الزواج بعد موت زوجاتهم ليستروا أبناءهم و بناتهم و يجنبوهم شر الزوجة الثانية.
10

نور

2016/08/30

الى الاخ محسن ولماذا هي قتلت نفسها من اجله وهي بامكانها ان لا تتبرع ولا أحد يمكنه ان يلومها طالما ان عمر زوجها بيد الله والجراحة في بلدنا غير مضمونة الجميع يعلم عواقب التبرع بالكلية اما الموت اوخلل في جسم المتبرع يظهر عاجلا ام اجلا ويفقده الكثير من صحته ...المهم ان الزوجة في نظر امثالك ليس لها قيمة حتى ان ضحت بعمرها لكن الزوج اعطى لنفسه كل الحق بالطول والعرض وبمنتهى الانانية لم يستطع مرور سنة واحدة على من تسبب في وفاتها ومن اهدته حياتها دون مقابل والمحزن في الامر هو الم ابنها الصغير وعائلتها
11

محسن

2016/08/30

الاخت نور-الانسان الذي يضحي لا ينتظر مقابل.الاعما بيد الله لكن الله جعل لها اسباب.التضحية تكون من واجب الرجل قبل المراة.ليست المراة وحدها مسؤولة عن التضحية. اعرف امراة مريضة قبل وفاتها اوصت زوجها بالزواج ودلته على المراة وبعد وفاتها تزوج تنفيذا لوصيتها.
12

2016/08/30

هذى اكيد واحدة هبلة .
13

نور و محسن

2016/08/30

نور خلي محسن يتزوج راكي وقفتيلوا شوكة فالحلق
محسن روح أتزوج روح، دير مثنى و ثلاث و رباع و إذا ما كفاوكش نزيدولك ملكة الأيمان غير ما تزعفش
14

واقعية

2016/09/21

ملامة لا معنى لها ... من يتبرع بقطعة من جسده لسبب واحد انه يحب لدرجة لا يستطيع تخيل فراق الحبيب من يضحي لا ينتظر المقابل ان العطاء و الوفاء طبع و خصلة لا تولدها الظروف فقط و نكران الجميل من الطرفين لا علاقة له بحجم التضحية انه مجرد طبع خفي ظهر بعد ان تحسن الحال وولد من جديد ليعيش كما يرغب بعد ان خاف خسران حياته .
15

2016/09/23

10 أنت يانور على صواب . أن يدفع الإنسان حياته من أجل الغير الذي لا يحترم مشاعره ، شيء جد مرعب ولا استطيع تخيله . ن
16

2016/09/23

14 شيء خيالي وجد نادر ماذهبت إلية لكنه محتمل الحدوث ومع ذلك يبقى أمرا استثنائيا لايمكن القياس عليه فالحياة شيء مقدس والتضحية بها لا ينبغي أن يكون عبثا . ن
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل