السبت 3 ديسمبر 2016 ميلادي الموافق لـ 4 شهر ربيع الأول 1438 هجري
بعدما كُنّ يختبئن في المراحيض العمومية والأماكن المغلقة
جزائريات "يفتخرن" بحمل السجائر في الأماكن العمومية!
نادية سليماني
2016/10/12
صورة: ح م
  • 32203
  • 51

قررت بعض المدخنات الخروج بسيجارتهن إلى العلن، فصرن يحملن السيجارة بين أصابعهن الناعمة، في الشوارع والطرقات وداخل السيارات، على مرأى من الجميع، بل ويشترين السيجارة من أكشاك بيع التبغ، حتى الواقعة منها في أحياء شعبية، غير مباليات بنظرة المجتمع.

هي فتاة تبدو في منتصف العشرينيات، محجبة، صادفناها عند كشك بيع التبغ والحلويات بشارع رئيسي ببلدية حسين داي، فالفتاة طلبت سيجارتين من البائع من نوع مارلبورو، خبأت سيجارة في جيب سروال الجينز وأشعلت الأخرى بطريقة احترافية، ثم انطلقت تسير بسيجارتها في زقاق ضيق بحسين داي، غير مبالية باستغراب البعض... أما رُؤية السّائقات المدخنات فتلك أصبحت منظرا مألوفا في مجتمعنا.

"الشروق" نزلت إلى الشارع، حيث سألنا بعض المواطنين عن مصادفتهم نساء مُدخنات في أماكن عمومية، فأكد لنا "كريم"، الذي يعمل صحفيا، أنه كان يسير منذ أشهر قرب فندق السفير وسط العاصمة، فاقتربت منه فتاة تبدو في الثلاثينيات، كانت ترتدي ملابس محتشمة، ليتفاجأ بطلبها، حيث سألته: "هل تملك ولاعة؟"، كريم ظن في البداية أنها تحتاج الولاعة لقضاء حاجة معينة، لكن عندما لمح السيجارة في يدها، أجابها مباشرة وبغضب: "لا أملك ولاعة"، رغم أن محدثنا من المدخنين وكان يحمل ولاعة في جيبه، وعندما سألناه عن سبب رفضه وحتى غضبه، أوضح أنه لا يتقبل فكرة أن تدخن المرأة أصلا، حتى ولو كانت مثقفة وحتى ولو في الخفاء، فما بالك بامرأة تسير في الشارع حاملة سيجارة.

 

مُدخّنات يصفن مُنتقديهن بالتخلف والانغلاق 

وإلى وقت غير بعيد، كانت النساء المدخنات لا يجرؤن البتة على الظهور بسيجارتهن إلى العلن، ويفضلن الاختباء داخل المراحيض العمومية أو مراحيض المؤسسات خاصة بالجامعات، للتمتع بتدخين سيجارة ولو بين القذارة، فغالبية المراحيض النسائية خارجا، غارقة في روائح السجائر، كما أن بعض الرجال المتزوجين يجهلون إلى اليوم أن زوجاتهم من المدخنات... (م) من ولاية داخلية، متزوجة بالعاصمة، منذ خمس سنوات، أكدت لنا أن زوجها يجهل إلى اليوم أنها تدخن، وعن سبب إدمانها السجائر، قالت: "تعلمت السلوك في إقامة جامعية بالعاصمة، لأن زميلاتي في الغرفة كن مدخنات، ولم أتمكّن من الإقلاع عن الظاهرة السيئة، فهمّي اليومي قبل زواجي كان انتهاز فرصة غياب الأهل من المنزل لتدخين سيجارة، وبعد زواجي لم أجرؤ على مصارحتي زوجي، ولا أزال إلى اليوم أدخن في غيابه، خاصة أنني لم أرزق بأولاد بعدُ...".

وفي حديثنا مع بعض المدخنات وغالبيتهن من الموظفات، اكتشفنا اقتناعهن بما يقمن به، إلى درجة أنهن وصفن من ينتقدهن "بالتخلف والانغلاق". (رانيا)، موظفة بإحدى الوزارات في 33 من عمرها، تقول إن التدخين جزء من شخصيتها المتفتحة والعصرية، وإنها لن تقبل بعريس يجبرها على تركه...!! أما (س)، أستاذة جامعية، فلا ترى مانعا في تدخين المرأة في الشارع أو المقهى، مؤكدة أنها نفسها تدخن في قاعة الأساتذة بالجامعة، وأن تدخين المرأة لا علاقة له بأخلاقها... فيما استغربنا من رد طالبة ثانوية، ترى أن التدخين يزيد من أنوثتها، حسبما أكده لها مُقرًّبون!!

 

مختص اجتماعي: المرأة لجأت إلى التدخين لتزيد من فرص مساواتها مع الرجل

اعتبر المختص الاجتماعي أوقاسي إسماعيل، أن خروج المرأة للعمل في السنوات الأخيرة، ومزاولة كثير منهن وظائف كانت حكرا على الرجال فقط، وتقبل المجتمع للظاهرة، جعلهن يطمحن في مزيد من الحرية والتمرد على العادات الاجتماعية، بعدما أصحبن شركاء للرجل في جميع المجالات. وأكد المختص أن تركيبة المجتمع الجزائري تجعله لم ولن يتقبل تدخين النساء في الأماكن العمومية مهما علا منصبهن الاجتماعي، لأن الظاهرة يُنظر إليها على أنها تمرد على أخلاق المجتمع. ويضيف: "مهما التزمت المرأة بحسن الأخلاق، فمجرد حملها سيجارة يجعل المجتمع ينظر إليها بدونية واحتقار...". وتأسف المتحدث لكون المدخنين سواء كانوا نساء أم رجالا يجهلون تحريم التدخين شرعا، لأنه إضرار بالنفس التي حرم الله أذيتها، خاصة على المرأة التي تنجب وتربي أجيال المستقبل.

طالع ايضا
التعليقات (51 نشر)
1

2016/10/12

والراه المشكل ؟ حتى في القرى إدخنو وحتى جداتنا قديما كن يدخنن ويستعملن الشمة احيانا والبعض منهن لازال . المرأة العاملة المدخنة التي تعيل أسرتها افضل بكثير من اخيها الماكث في البيت ينتظر منحة أبيه أو أمه . وجهة نظر
2

Anaya

2016/10/12

بشع! بشع جدا منظر المرأة و هي تدخن ناهيك عن الرائحة الكريهة التي تنبعث منها (le tabac froid )...أين الأنوثة؟
عالم ثالث! !! ناس تحاول كل الطرق للإقلاع عن التدخين لأنها عادة سيئة و مضرة بالصحة و ناس تتباهى بذلك !
3

momo

algerie

2016/10/12

اذا كان حلالعلى الرجل فهو حلال على المراة وان كان حرام فغلى الاتنين
4

العباسي

الجزائر ارض الله

2016/10/12

اغلبية الجزائريين ينضرون الى المراة من تدخن انها خارجا الطريق
5

الغريب

الجزائر

2016/10/12

وضعنا ديننا وراء ظهورنا و اتبعنا الغرب.قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لتتبعن سنن من كان قبلكم حذو القذة بالقذة حتى لو دخلوا جحر ضب خرب لدخلتموه" في روايات الحديث: (قلنا يا رسول الله اليهود والنصارى؟ قال: فمن؟ ) وهذا التشبيه في المتابعة (شبرا بشبر وذراعاً بذراع) في رواية: حذو القذة بالقذة كناية عن شدة الموافقة لهم في المخالفات والمعاصي .ثم إن هذا اللفظ خبر معناه النهي عن اتباعهم وعن الالتفات إلى غير الإسلام .حتى لو دخلوا جحر ضب لدخلتموه" مبالغة في الاتباع لهم،
6

سمير

2016/10/12

لا يهم سواءا كانت امرأة او رجل, المهم ان للتدخين اضرارا وخيمة على جسم الانسان و هذا الذي يجب ان يكون الهدف السامي من المقال. اما ان تتذكروا الدين و الصحة و التقاليد و المحافظة و,,و,,و بمجرد ان الطرف الاساسي فيها هو المرأة فهذا تمييز اقل وصف له هو انه انه قرو-وسطي.
7

اسامة

2016/10/12

لالا والله ربحت تبا لك يا بوتفليقة جبتنا قوانين الملحدين كالمساواة بين الرجل والمراة وفساد المجتمع
8

انيس

2016/10/12

زمان كان الرجل يتزوج مع امرءة محترمة تاع بيت واليوم يتزوج مع نادية راجل الانوثة مكاش وترجعلك الف كلمة في ثانية
9

واقعية

2016/10/12

لا شفتها و لا سمعت بيها اذا .... لا تعليق
10

الونشريسي

2016/10/12

اولا لابد ان نعرف اصل التخين.*ومامضاره؟وحكمه في الشرع؟وهل هو خروج عن ا عراف المجتمع؟ وهل كان متداول بينهن خفية؟وهل هو اليوم ظاهرة؟كيف نجد العلاج؟...
11

bili

2016/10/12

حق من حقوق المراة المزعوم
12

2016/10/12

نتمنى لبعض النساء والبنات الهداية والإقتلاع عن التدخين كليا وتركه ومن تصف أنا التدخين المرأة هو نوع من التفتح والعصرنة أقول لهم العصرنة الحقيقية ليست في التدخين بل في أشياء التي تفيدك وتفيد الذين من حولك وتدخين يفعل العكس تمام أدخلي على موقع مايسببه التدخين من أمراض ومنها سراطان الرئة ولا أريد أن أتكلم على الخطر الذي قد يصيب الجنين لنساء الحاملات والتفتح الحقيقي شيئ لاتعرفيه ولن تعرفيه معناه لأنكي تضنين أن التدخين هو التفتح.
13

حروشي

ALGERIA

2016/10/12

المراة المدخنة تشبه كثيرا قصة الضفدعة الغبية.
14

امازيغي جزائري

الجزائر

2016/10/12

ليس جريمة ان تدخن المرأة , المجتمع هو الذي يرى بنظرة غريبة الى المراة المدخنة و على العموم هذه مسألة شخصية و لا دخل لأحد فيها . بالمناسبة المراة المدخنة لها شخصية قوية .
15

2016/10/13

D'apres l'article, il est rare de trouver une femme qui fume ouvertement dans la rue. Donc l'auteur de cet article exagere en fnous faisant croire qu'il y a feu a la maison.
16

متصرف

راس الوادي

2016/10/13

قوة الرأة في ضعفها و ليس في وقاحتها .
17

جلال

الجزائر

2016/10/13

عند زواجي اكتشفت ان زوجتي تدخن, لم أتقبل الامر مع البداية لكن مع مرور الوقت صرت أشتري لها السجائر لكن هي تدخن بالبيت فقط أو عندما نسافر خارج الجزائر
18

جلال

الجزائر

2016/10/13

أنا زوجتي تدخن و لا أرى حرجا في ذلك
19

Mohamed El Djazaeri

Algerie

2016/10/13

سلام الصحفية التي كتبت هذا المقال هي في الواقع لا تدري و لا تعرف بان من جداتنا من كن يدخن و ما كان هناك حرج في المجتمع الجزائري فما يجوز للرجال فهو حلال على النساء و الواقع العربي مر و لا يستطيع ااجزائريون ما داموا عرب الخروج من الانكماش و التخلف الا اذا عادوا الى هويتهم الامازيغية دون تركهم للاسلام الذي جاء للناس كافة .فالاتراك مسلمين و الافغان مسلمين الى اخره ....فنحن لا بد من ان نعترف بان للمراة الامازيغية حرية و شخصية مخالفة للمراء العربية و الرجل الامازيغي كذالك فهو يختلف عن العربي سلوكا
20

sa

alger

2016/10/13

تدخين المراة و لو سرا دلالة على على سفورها و فجورها و غضب الله عليها الله يحفظ أمتنا و بناتنا منهن
21

مسيلمة الكذاب

مدخن

2016/10/13

التدخين مفيد للصحة و للقلب و الشرايين و مفيد كذلك للمكحلة.
22

Algérien

Algérie

2016/10/13

راح المجتمع (إذا صلحت المرأة صلح المجتمع).
23

noureddine

oujda

2016/10/13

التدخين ممنوع يا أستاذة الجامعية في قاعة الأساتذة ، كأستاذ علي أن أكون قدوة للتلاميذ ،لا أدخن ولاأتمنى أن يدخنوا .
24

سمراء

biskra

2016/10/13

نشعر بالعار من اخبار كهده عن مراة جزائرية
قبل تكلم عن تحلف نتكلم عن دين
خاصة ان لا فائدة للتدخين بل اضرار
في تعليقاتكم لا تحكمو علي كل نساء انهم متشبهات هي عين قليلة فقط
25

karimus

alger

2016/10/13

لا تدخين للنساء ولا للرجال فالمشكل صحي أ تحبس هنا (تريدون حلال عليكم و حرام عليهم)
26

الغريب

الجزائر

2016/10/13

ما مني التخلف و الانغلاق و ما معني التقدم و الانفتاح و علي من الانفتاح و علي من الانغلاق.
27

Hicham

ORAN

2016/10/13

شيء مقرف. أنا رجل و لم أضع في حياتي سيجارة واحدة في فمي, التطور و التقدّم و الرقيّ في الوقاية و النظافة و الجهل و التخلف في إتّباع أهل الأهواء و القذارة
28

2016/10/13

التدخين حرام مثل الرجز والخمر و الميسر أحب من أحب و كره من كره
محمد
29

عبد الكريم

الجزائر

2016/10/13

نصيحتي لأخواتي أن يبتعدن عن هذا الطريق الذي ليست له نهاية إلا خراب الجسم و محطته سريرفي المستشفى. و هذا طريق مشوا فيه الأوروبيات و الغربيات من جامعيات و غيرهن فدمرهن و قضى على أنوثتهن فأصبح لهن صوت خشن و ما إلى ذلك مثل الرجل مع توترهن الدائم و الملفت للإنتباه. و لكن ليس كل الغربيات يفعلن هذا، و هذا بشهادتي فمنهن من يحافظن على نظافت أجسادهن .و أنتن المسلمات ، عندكن الكثير من الحلول لتجنب هذه الآفة، من الإرتباط بحبل الله، و قدوتكن زوجات رسول الله و الصحابيات و ما عانين معه في طريق الدعوة إلى الله
30

عبد الكريم

الجزائر

2016/10/13

يا أخواتي أنتن لم تعانين مثل الصحابيات و زوجات النبي صلى الله عليه و سلم فلقد شردن، و مشين في الغزوات لا من أجل مشاكل الدنيا الفانية، و لا من أجل منصب، و لا من أجل شاب تتزوجه. فعرفن الله فنرصهن و أعلى من شأنهن. فاحذرن من إستدراج الشيطان شيئا فشيئا تبدأن بسجارة فتصبحن مدمنات في النهاية، و ثمت الطامة الكبرى فتصبحن تنفقن أموال طائلة للإقلاع عن التدخين فلا تسطعن فالحذر كل الحذر.
31

عبد الكريم

الجزائر

2016/10/13

و الله الذي لا إله إلا هو، الخاسر الأكبر هو المدخن لا غيره من من يراه، سواء كان من العائلة أو من غيرها من الناس. فلا يغرنكن أحد ، و الموضة الآن في الغرب هو الإبتعاد عن التدخين. فمن يذهب إلى أوروبا يجد قوانين صارمة لمن يدخن في الأماكن العمومية و العمل.و المدخن ينظر إليه بنظرة إشمئزاز فلقد بقوا إلا دول العالم الثالث الذين ما زالوا متخلفين في تطبيق القوانين بجدية.
32

2016/10/13

وعلاش بقات حرمه فلبلاد كعاد الرجل يسبغ شعرو كاش مبقا ياو قلتلكم البلد راحت
33

عبد الكريم

الجزائر

2016/10/13

لا نكذب على أنفسنا. هذه نتيجة عدم تلقين و تعليم أبنائنا التخطيط و ملئ الفراغ أثناء في ساعات يومه. سواء عمل يدوي مفيد، مطالعة، ذكر، الكتابة أو أي هواية، زيارة مستشفى...إلخ
وقت الفراغ يفعل بالإنسان ما لا يفعله العدو بعدوه. إذا كان الإنسان لا يفعل شيئا في وقت فراغه مفيدا لنفسه أو لغيره يكون حتما عرضة لوساوس النفس الأمارة بالسوء و وسوسة الشيطان . أنظروا مثلا إلى الإنسان الألماني كيف يقضي وقته، عنده من العيب و العار إذا كان اليوم الموالي لا يعرف ماذا يفعل فيه.
34

عبد الكريم

الجزائر

2016/10/13

الذي يدخن يعني ذلك أن له وقت فراغ مدمر غير مملوء بشيئ يعود عليه بالفائدة له و لدولته. أنظروا مثلا إلى الإنسان الألماني كيف يقضي وقته، عنده من العيب و العار إذا كان اليوم الموالي لا يعرف ماذا يفعل فيه. فما بالك نحن المسلمين الذي يحثنا رسولنا صلىالله عليه و سلم أن نغتنم خمسا قبل خمس من بينها شبابك قبل هرمك و فراغك قبل موتك. أين نحن من تطبيق تعاليم ديننا حتى لا نقع في حبال الشيطان.
35

Algerian

Algeria

2016/10/13

اذا بغات الماة المسواة مع الرجل, تروح تفوت العسكر وتخدم السرفيس 1/4 اي المداومة الليلية, ولا le beur et l'argent du beur.
36

dziri

France

2016/10/13

مزوج بقاوريا وتتمنى تكون مثل الجزئرية في الدين (حشمتونا ) تقلدو غير في سرطان والسيدا....اللهم استر بنات بلادي العفيفات
37

عبدالقادر

2016/10/13

لكان جات فتدخين برك كل اتحبو تزوجو مع الاربيات يهل ترا ميدخنوش ازيد كتكون مرت راجل ادخن ولى مهيش مزوجا واش دخلكم فها
38

2016/10/13

التدخين هو الأولى بالمحاربة وليس المرأة المدخنة فما يقوم به الرجل يمكن للمرأة أن تقوم به .
39

ZAIDI

ALGERIE

2016/10/13

المرأة التي تدخن يمكنها فعل أي شيء
والله حرام عليك أيتها المدخنة
40

عبدو

2016/10/13

1-السلام عليكم
من يقول ان التذخين حلال على الرجل فهو إذن حلال على المرأة،فالتذخين حرام على الرجل و على المرأة وهو على المرأة أخطر إذ يفقدهن اصواتهن(صوت خشن!!و هو غير لائق بالمرأة) ناهيك عن المشاكل الصحية المُـثبتة علميا وواقعيا ناهيك عن الروائح الكريهة المنبعثة
و من تقول ان ذلك نوع من التقدم وقوة الشخصية...الخ،فالتقدم لا يقاس بكمية ونوع السجائر بل بكمية الانتاج العلمي و الثقافي و الصناعي و الزراعي ...الخ فتذخين 1000 سيجارة في اليوم لا ينفع في انتاج معلومة واحدة، ولا يعلي من شأن المذخنة شيئا
41

عبدو

2016/10/13

2-شيئا ما دامت اخلاقها سيئة جدا و افعالها سيئة جدا
و من تقول ان ذلك مساواة بين المرأة و الرجل،فلعلمهن ان ما يضر الرجل يضر المرأة قال تعالى{و لا تلقوا بأنفسكم الى التهلكة}،نظرا لما يحتويه من سموم تفتك بصاحبتها شيئا فشيئا وحتى بجنينها الذي يعتمد عليها في التغذية عن طريق الدم و اذا خالط الدم شيء أثر عليه كذلك حتى بعد الولادة، لذا التوقف والابتعاد عنه افضل.
للعلم فهناك حرية قد تفتك بصاحبها سواء كان رجلا ام امرأة مثل شرب الخمر و فعل الميسر و ارتكاب الفاحشة و القذف و السب و ايذاء الجار و الناس
42

عبدو

2016/10/13

3- و الظلم و الرشوة و النميمة و الكذب و عقوق الوالدين و القتل و الجرح و السخرية و الخذاع و خيانة الامانة و تشبه الرجال بالنساء و تشبه النساء بالرجال و الرياء و سوء الظن،و التجسس و الاطلاع على عورات الناس و اثارة الفتن و السرقة وشهادة الزور...،و التطفيف في الميزان ...اي بمعنى كل ما يلحق ضررا بالنفس او الغير بعضها قد لا يدركها الناس و كل ذلك مشروح في الشريعة الاسلامية ...و الله اعلم
43

2016/10/13

عار كبير علي المراة التي تدخن اين العفة , الانوثة و الكرامة واش خلت للراجل ؟ انا كامراة احتقر هذا النوع من لنساء
44

.................

الجزائر الحبيبة

2016/10/14

مقالات عن القتل... مقالات عن الخيانة الزوجية...... مقالات عن قتل الاطفال .....مقالات عن المخدرات......مقاالات عن الشجار...................ألم تجدوا مواضيع تشجع وتنمي الارادة الابداعية وتريح النفس وتحفز على العمل ... قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( من كان يؤمن بالله واليوم الاخر فليقل خيرا أو ليصمت )
45

2016/10/14

33 نصائح جيدة تشكر عليها بينما 34 أخذيتها كيدخلت نصائح قيلت في القرون البدائية موجهة للأمين من عرب قريش من ذوي أبي لهب رحمة الله عليه وليس للجزائريين ومع ذلك تصلح لبعظ المنغلقين( الله يسمح القريش ولا هما)
46

wided

annaba

2016/10/14

وصلنا وقت يا لطيف وهذا الشيء لي وصلنالو هو من نقص الوعي اضمحال الاخلاق و زوالها و التاثر بالافكار الغربية من كثرة الجلوس قدام الفيسبوك و اكبر مسبب هو نقص الرقابة من قبل الوالدين وا زلنا نزيدو نشوفو في مسلسل فضائح اولاد المجتمع الجزايري . يا ربي احمي ولادنا وبناتنا
47

***

2016/10/14

عادي العرب عندهم النسا يجمعو في القواهي ويطلبو الشيشة الي تدخينها يساوي تدخين ثلاثين سيجارة .وحتى في الخليج لا يوجد بيت يخلو من الشيشة والخليجيات يصورو فيديوهات يخفون وجههن ويدخن . الجزائريات ارحم بكثير
48

الشاوية بنت الجزائر

الجزائر سيدة البحر الابيض المتوسط

2016/10/14

اعوذ بالله من المفروض التحلي بالتربية والاخلاق والوجه الحسن الا تعلمن ايها المسميات نساءا مجازا وهنا اقصد المدخنات الا تعلمن ان التدخين يضر بالصحة ويجعل الوجه اسود والاسنان رمادية والعيون غير صافية واكثر من ذلك المراة المدخنة هي المراة التي تسمى في الغرب واسمعوا جييدا تسمى في الغرب المراة الوقحة المتشردة
يا بنات انتن حفيدات فاطمة نسومر وحسيبة والكاهنة ووريدة مداد ووو لماذا تبحثن عن امور اخرى لاثبات الذات مع الرجل غير هاته لسنا في حرب مع الرجل والاحصائيات تقول بان الرجال يحبذن الانوثة والذكاء
49

Altobili

2016/10/15

Merci Algerien 35
50

2016/10/16

48 أمليح يا .....يستاهلو . أنا لا أتحمل حتى الدخول إلى المقاهي والمطاعم التي يتواجد فيها المدخنين والركوب مع الرجال المدخنين بسبب الرائحة الكرهة والأوساخ التي يتسببون فيها للسيارة بسبب التدخين ومخلفاته ن
51

2016/10/19

Il n'y a que les femmes des maisons closes et des boites de nuit qui fument. Pourquoi? parce que c'est un synonyme de débauche. Une femme qui se respecte ne doit en aucun cas s'exhiber avec une cigarette dans un lieu public. Maintenant si elle le fait discrètement chez elle, ça, c'est son affaire.
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل