الأحد 4 ديسمبر 2016 ميلادي الموافق لـ 5 شهر ربيع الأول 1438 هجري
"الشروق" تقضي يوما مع أول سائقة مترو في الجزائر:
هكذا تم توظيفي وتقلقني نظرات الإزدراء من بعض الرجال
روبورتاج: حكيمة حاج علي
2016/11/24
صورة: الشروق
  • 10208
  • 29
تأخر 5 ثواني يفقد السائق وظيفته ويتسبب في كارثة اصطدام !

"أردت أن أصنع الاستثناء" هكذا استهلت أول سائقة للمترو بالجزائر حديثها إلينا بالرغم من نظرات الازدراء التي يرمقها بها بعض المسافرين إلا أن وجودها كسائقة بين 40 رجلا زادها إرادة وتحديا لمجتمع لا يؤمن بالمرأة عندما تقتحم مجالات كانت حكرا على الرجال، الشروق قضت يوما معها في قمرة القيادة وعادت بالوجه الآخر لأول سائقة تقود مترو الجزائر.

اسمها "سميرة مرزقان" أم لأربعة أطفال، تحاول أن توفق بين تربيتهم والاعتناء بهم وبين عملها كسائقة مترو، الذي تضطر لقضاء ساعات طويلة فيه، استقبلتنا في قمرة القيادة بحي البدر وروت لنا حبها لهذه المهنة التي تكسبها متعة كبيرة عندما تشتعل أضواء أزرار طاولة التحكم.

 

هكذا يتم توظيف سائقي المترو

أول سؤال تبادر إلى ذهننا ونحن نتحدث إلى سميرة هو كيف تم تعيينها في هذه الوظيفة، وعلى أي أساس يتم انتقاء سائقي المترو، خاصة وأن هذا الأخير يبدو معقدا جدا من خلال الأزرار الكثيرة التي تحملها لوحة التحكم المتواجدة بقمرة القيادة، حيث كانت الكثير من الأضواء مشتعلة، فأجابت أن أغلب سائقي المترو هم موظفون مسبقا في محطات المترو إما أعوان مراقبة أو أعوان الشبابيك، حيث كانت هي تعمل في شباك التذاكر، وبعد إعلان مسابقة توظيف سائقي المترو تقدّمت للاختبار الذي يعتمد فيه على توضيح الأزرار ودور كل منها في القيادة، إضافة إلى اختباري التركيز والدقة، وبعد نجاحها فيهما مكثت مدة 45 يوما تخضع للتكوين حتى عينت رسميا كسائقة لمترو الجزائر.

 

التركيز والانضباط أهم مواصفات سائق المترو

بما أن قيادة وسيلة نقل عصرية على غرار المترو يحتاج النباهة والفطنة، فإن أهم اختبار يخضع له المترشحون لقيادته هو الاختبار النفسي الذي يشمل أهم عنصر وهو التركيز، حيث يخضع المترشح لاختبارات تكشف عن حدة تركيزه وتحكمه في عدة مهام في آن واحد، حيث قالت سميرة إن عليها أن تتحكم في لوحة التحكم وتركز نظرها في نفس الوقت في المرايا الموجودة في محطة المترو عندما تتوقف في كل محطة حتى تلاحظ دخول المسافرين وتنتبه لأن لا تتسبب في حادث عند غلق الأبواب، وهذا الأمر يحتاج الكثير من النباهة التي من الضروري أن تتوفر لدى سائق المترو، كما أكدت محدثتنا على الانضباط حيث أنهم يجب أن يلتحقوا بعملهم على الساعة الرابعة لمعاينة كل الأزرار في قمرة القيادة والتأكد من سلامتها لينطلقوا على الساعة الخامسة صباحا.

 

رجال يرمقونني بازدراء ونساء يشجعنني

بالرغم من مرور أكثر من ستة أشهر على توظيفها كسائقة مترو، إلا أنها لازالت تصادف نفس النظرات من الكثير من المسافرين، حيث يرمقها البعض بنظرات تحمل الكثير من الازدراء والاستغراب أيضا، في حين يسارع البعض الآخر لالتقاط صور لها وتحيتها، وهي حال الكثير من النساء والعجائز اللواتي قالت إنهن يقمن بقرع باب القيادة ليحيينها بابتسامة عريضة، فيما تعبر أخريات عن أمنياتها أن تقتحم إحدى بناتها هذا المجال مثلها، وهي تشجيعات تزيدها إرادة وتحديا لمجتمع لا يرحم المرأة مهما كانت وظيفتها فما بالك كسائقة للمترو، قائلة "أنا أستمتع في قمرة القيادة ولا يهمني ما يعتقده الآخرون، فهذا حلم لطالما راودني وحققته أخيرا".

 

ممنوع التأخر وحسابات المترو بالثواني

"لا يجوز التأخر عن موعد العمل عندما تختار أن تكون سائق مترو"، بهذه العبارة تحدثت سميرة عن ضرورة أن تحترم مواعيد انطلاق عمل المترو وكذا توقفه بين المحطات، حيث قالت إنه لا يحق لهم أن يتجاوزوا 15ثانية عندما يتوقفون في المحطة فهنالك نظام يسيرون وفقه حتى لا يحدث اصطدام بين المترو المتوقف والمترو القادم، فإذا تأخر الميترو في الإقلاع لخمس ثوان فقط يمكن أن ينجر عن ذلك كارثة في تصادم المقطورات وتداخلها ويفقد السائق وظيفته.. كما أنهم يبقون على اتصال مع المصلحة الخاصة بالأعتاب والتوجيه في حال حدوث مشكل ما، وهذه المصلحة تسهر على توجيه السائق كيف يتصرف في بعض المواقف، لذلك يجب عليهم التركيز جيدا، لأن عليهم القيام بأكثر من عمل في آن واحد، قائلة إن المسافر "يتنرفز" في حال تأخر المترو بعض الشيء في المحطة، دون أن يعلم أن هذا الأمر راجع لحسابات تتعلق بترك المسافة المناسبة بينهم وبين بقية عربات المترو الآخر الذي يكون قادما في نفس السكة أو سبقهم.

 

سائقون احتياطيون لتعويض السائق في حال تغيبه

أوضحت محدثتنا أن المترو لا يجب أن يتوقف أبدا وحتى لو اضطر أحد السائقين للتغيب يجب عليه الاتصال ليلا لإعلام إدارة المترو لتعويضه بسائق آخر في قائمة الاحتياط التي تضم ثلاثة إلى أربعة سائقين احتياطيين يوميا، وهذا لضمان الخدمة الدائمة للمواطن، كما يلتزم معظم السائقين بالحضور في الوقت المحدد، حيث يعملون أسبوعا في الفترة الصباحية ابتداء من الساعة الرابعة صباحا لمدة سبع ساعات، وأسبوعا آخر في الفترة المسائية حتى منتصف الليل.

 

مواقف غريبة تحدث معنا يجب أن نتصرف

أهم موقفين غريبين وقعا معها طيلة فترة ستة أشهر هو دخول طفل صغير في عمر خمس سنوات وحده إلى عربة المترو دون والده، حيث أن الطفل سبق أباه عندما بدأ يركض في السلالم وتركه متأخرا ليدخل بمفرده وانطلق المترو، ليقوم أحد المسافرين بإمساكه عنده، وعندما وصلوا إلى إحدى المحطات أخبروها بما حدث فقامت بالاتصال بإدارة المحطة التي توقفت فيها ليتصلوا بدورهم بالمحطة التي مكث بها الوالد، لينتظر ابنه هناك.

أما الموقف الثاني فحدث قبل أسبوع فقط حيث علق رجل امرأة في الفراغ الموجود بين المدخل والمحطة، فتعالت الصيحات والصراخ وبدأ الجميع في الدق على الأبواب، إلا أنها كانت تشاهد الحادث في المرايا العاكسة المنصوبة في المحطة، فاضطرت للتوقف حتى تم إنقاذ رجل المرأة، التي أصيبت بهلع شديد معتقدة أن السائق لا يرى ويمكن أن ينطلق دون أن ينتبه لها.

طالع ايضا
التعليقات (29 نشر)
1

واقعية

2016/11/24

معهم حق يستغربون .... من قلة الرجال في بلادنا حتى تسوق المراة الحافلات العمومية و المتروا و حتى القطارات ؟؟؟
2

2016/11/24

انت من سيحضر معجون السفرجل اذا يا احمد
3

2016/11/24

اشياء في العصامة عا تقزز زز شر ما كلهم
4

2016/11/24

كنت مع اختي فدخلنا الى منزل فيه كتب تباع بثمن اغلى اولا والشيء الوحيد انها دار نشر جي لي المعروفة والشيء الاخير يتكلمون بلغة غير مفهومة لا اظن فرنسية بل متأكدة فيها كلمات امازيغية حوروها بالاغ والال الى فخونسي
5

bili

2016/11/24

بلاد نساء على الشباب لحوس الاستقرار يروح اوروبا يخدم و يتزوج و يتهني من بلاد .................
6

ناصح...........أمين

2016/11/24

قال الرسول عليه الصلاة و السلام : لتتبعون سسن من كان قبلكم حتى لو دخلوا جحر ضب لدخلتموه...قالوا : اليهود و النصارى...قال فمن؟؟؟؟؟يعني نعم ستتبعون اليهود و النصارى...و بهذه الوتيرة و التسارع في الأحداث و كسر الحواجز النفسية.....سيصلنا كل ما يدور في الغرب...و الزواج المثلي ...لا تستبعدونه....من عشرين سنة مضت مثلا من كان يظن أن المرأة ستتغول و تتحرركل هذه الحرية الهمجية.....فكذلك ارتقبوا الزواج المثلي...و سيكون "عادي"مثله مثل التشيع المجوسي و الأحمدية الشيطانية...
.......على أهلها جنت براقش......
7

karim harague france

france

2016/11/24

andha marifa hada makénn si nn kan raha maa ménage ou ya rabi watssibou
8

Anaya

2016/11/24

لماذا ينظر إليها المسافرين نظرة ازدراء ؟ ؟ ؟ آه نسيت كاين إلي ما يحبوش يشوفوا مرأة تسوق سيارة فما بالك بالميترو ؟!
لكن الالتحاق بالعمل على الساعة الرابعة!!!! بزااااااف بكري! (أنا شخصيا ما نقدرش ! ) و صعب الأمر مادامت أم لأربعة أطفال!
على كل حال الله يعاونها...
9

2016/11/24

المليح لهوى وريح.!
10

zambrito

suede

2016/11/25

slm boncourage madame ,ne fait pas attention tu ces bien qe tu nai pas en europe alors roule il vont sadapter avec le temps inchalh .et il vont pas voir sa bizare ,selam
11

مسيلمة الكذاب

سبيستون نيوز

2016/11/25

اقعدو طرونكيل وريحو في ديوركم انتما للتربية والعجاجن وكور واعطي للعور قالك جات بالقردون ودارت علي القرون ومن عرف عليك يا المكحلة فالليل
12

فيصل

United States

2016/11/25

ربي يوفقك اختي
13

ساعد

ALGERIE

2016/11/25

ولوج النساء إلى هذه الوظيفة يعنى القضاء على شكاوي و اضرابات السائين و بتالي نحذرهم سوف يكون استبدالهم بنساء مستقبلا .
14

benasazed

mila

2016/11/25

بما انه تقلقك نظرات المسافرين...فيجب توقيفك حالا عن السياقة قبل ان تحدث كارثة...النظرات تقلقك فما بالك لو تخاصم معك احد المسافرين ؟؟
15

Anaya

مسيلمة

2016/11/25

واش بيك أخي مسيلمة؟ ؟ غبت قليلا و جيت مدمر!!؟ ؟ ؟ ياك لاباس ؟ عجبتني جات بالقردون و دارت لقرون هههه والله مليحة ، ما نعرفهاش مي نولي نستعملها خاصة أنها كاينة بزاااااف!
16

2016/11/25

تساءلت كثيرا وبحثت عن السبب الذي جعلني أكرر قراءة المقال عدة مراة فليس تولي السيدة قيادة الميترو من جذبني رغم أني أقدس عمل المرأة ،فالمرأة الجزائرية منذ الأزل أقتحمت كل مبادين العمل بما فيها قيادة الطائرات النفاثة وأحسن مثال نانة الكاهنة وفاطة لالة انسومر(قادة عظام) ولا حتى قاطرة الميترو كذلك لاكيريوزيتي الذكورية خاصة نظرة الملتحين هداهم الله إلى طريق النظافة والفكر المستقيم،أكتشفت في آخر لخظة أن وجه الجزائرية السمح المسرار للصحفية ونصف وجه الشابة قائدة الميترو هما اللعجبوني(باهيات الله يحفظهم)ن
17

2016/11/25

عاملة الميترو هذه ومثيلاتها أولى بالتكربم من طرف رئيس الجمهورية وسلال وقايد الصالح والهامل وكقائد الدرك الوطني وكل المسؤلين وعلى رأسهم وزير الشؤون الدينية من تلك العجائر ( الليحفظو 60 ولا يتقنن حتى قراءة وصفة دواء بالعربية) وكذا من يدور في فلكهن . نقاوسي
18

مراد مدور

الجزائر

2016/11/25

المراة خدامة النساء ملاح في الوظائف التي تقدم خدمات عمومية سواء ادارة او ميترو الرجال ميصلحوش في قطاع الخدمات كي تدخل مصلحة او ادارة تقدم خدمة عمومية يقعد الراجل اشوف معاك تقول اسالك الصوارد ويبدا فالعراقيل والمكرات ماكانش كيما المراة تستقبلك استقبال مليح وتقنعك وتقضيلك الحق انتاعك لوكان جيت من الدولة تنحي علينا الرجال فالقطاعات لتقدم خدمة عمومية ونتهناو من الشر انتاعهم والبيروقراطية
19

achouak

canada

2016/11/25

برافو واصلي..اتمنى ان نرى الكثير مثلك في هذا المجتمع الذكوري المتخلف.
20

moumene

France

2016/11/25

انا لسست ضد عمل المراه لان مهتتها شريفة تستحق التشجيع .في بعض الاحيان الرجال لايستطعون مثل هذا العمل وخاصة علي الساعة الرابعة صباحا وانهم كثر . الان المراة طبيبة.قاضية معلمة سائقة سيارة .حافلة .طائرة.باخرة يجب علينا ان نطور الذهنيات .فالعمل ليس حكر علي الر جل.بما انه عمل شريف
21

2016/11/25

pour 10 (ils vont s'adapter avec les femmes moustaches que tu encourage avec les autres hermaphrodites comme toi et elle) ne t’inquiète pas elle vas pas te remercier
22

نبيل

سطيف

2016/11/25

والله اليوم التقت باخي وهو يعلم باني ابحث عن زواج فقال لي له جارة مطلقة وطبيبة وعندها 2 فلات وسيارة فقلت له انا ابحث عن زوجة تراني انا وفقط ولا ابحث عن مسطاشة تعقد عليا والحديث قياس لكم الكرة الارضية ولن تجدن السعادة الحقيقة الا باتباع ما اوصنا به رسول الله صلى الله عليه وسلم
23

مسيلمة الكذاب

anaya

2016/11/26

اه من مكر النساء وجنونهن وكيدهن وكرمهن في افتعال المشاكل المزعجات
24

نملة دايرة لماش

2016/11/26

هل عندكم شك ان المراة تستطيع القيام بعدد من المهام وحتى احسن من الرجل من حيث الدقة والسرعة والتركيز وقد تتفوق عليه في فهم الامور(قادرة على شقاها ) تقود السيارة والقطار والميترو وهي افضل من الرجل في تربية الاطفال والتعامل معهم وماذا عن الرجل وماذا قال عنكم ( نق ):تريدون فتح العالم وانتم تتزحلقون في قطرة ماء وتبشرون بثورة ثقافية كبرى تحرق الاخضر واليابس وثقافتكم لا تتجاوز المقهى الذي تتسكعون عليه
تجيد الحساب والرياضيات واستعراض العضلات لكن هذا ليس ذكاء !!
25

Anaya

2016/11/26

ليس كلهن أخي مسيلمة ، فيهن و فيهن ، لا يمكنك التعميم! عالى كل حال الله يبعد عليك المشاكل و مفتعلات المشاكل!
26

2016/11/26

24 ( تريدون فتح العالم وانتم تتزحلقون في قطرة ماء وتبشرون بثورة ثقافية كبرى تحرق الاخضر واليابس وثقافتكم لا تتجاوز المقهى الذي تتسكعون عليه ) هذا كلام الأساتذة وليس من نسخ التلاميذ . ليتهم قالو نريد فتح العالم إنما ادعوا أنهم بفضل الله هم مصدر كل البشر وأساتذته وبطلب منه أي من الله تم فتح العالم وغيروا مشيئة خلقه . ( اعلابالي مايعجبكش طرح التلميذ ) أخ النملة من الأم
27

2016/11/27

26 شوف خويا شيصبان انت صح استاذ ونقادرك بصح ما تغيرش الموضوع اليس ما قاله صحيح ونحن نتعلم من تجارب الاخرين والواحد يكون بسيط ومتواضع والاسد يبقى اسد مهما جنى عليه الزمان قالك الناس الجيدون يعطوك السعادة والسيئون يعطوك التجربة
28

2016/11/28

26 في عز الكلام سكت الكلام ...و اتريني ماسك الهوا.....خايف ومشيت وانا خايف ...كلام اغاني خايب لا يسمن ولا يغني من جوع تحيا الصح اتعنا الي يقول من لحيتو بخرلو ومن زيتو قليه . وتاع قريش اضربوه ضربا مبرحا واجلدوه وعلقوه على باب المدرسة ليكون عبرة لمن يعتبر
29

2016/11/29

واقيلا راك زعفت اسمحلي اعلى بالك فمي مشرك وبرهوشة و متعودة دايما نرجع على روحي الكلام رغم انك مسالم ولا تؤذي نملة وفمك يقطر بالعسل بدل السم الهاري الي يخرج من فمي بصح لازم تعذرني واذا نسيت افكرك و كان يا ماكان انا كنت احنينة ومسالمة للغاية وهذا (نق ) شادار قاع فشعره مبالغ فيه مما يجعلك تخجل من بعض قصائده فهي تجاوت كل الاخلاق والقيم الاسلامية كما انه لولا ماجدة الرومي .وكاظم الساهر الذي لحنها واخرجها للعلن حد ما سمع بيه
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل