الخميس 24 أوت 2017 ميلادي الموافق لـ 2 ذو الحجة 1438 هجري
السلطات أغلقت بابها ونافذتها بالطوب الأحمر
أم إسلام... من حصار غزة إلى حصار الجزائر!
سمية سعادة
2017/05/31
باب منزل السيدة أم إسلام بعد أن أغلقته السلطات
صورة: ح.م
  • 8911
  • 17
الكلمات المفتاحية :أم إسلام

من يستمع إلى معاناة أم إسلام الجزائرية التي تشردت في غزة مع أبنائها وزوجها أثناء العدوان الإسرائيلي الأخير سنة 2014، وما تلاقيه من إهانة وضغط نفسي في الجزائر بعد عودتها إليها في نفس السنة، لا يشعر أن هناك فرق كبير بين المعانتين، فهناك في غزة طلب منها الاحتلال الاسرئيلي عبر مكالمة هاتفية أن تخلي بيتها ليدمره ظلما وعدوانا، وهنا في بلدها الجزائر التي فرت إليها من القصف، أغلق باب بيتها ونافذتها بالطوب الأحمر بأمر من المسؤولين الذين أبوا إلا أن يذكروها في بداية شهر رمضان، بما فعلته معها إسرائيل قبل ثلاث سنوات التي أجبرتها أن تقضي أياما من الشهر المعظم تحت سقف إحدى المدارس خوفا من القصف، فما أشبه الليلة بالبارحة.

تقضي السيدة رشيدة المدعوة أم إسلام أياما عصيبة في بداية شهر رمضان الذي لم تشعر بلذته ونفحاته الجميلة وهي التي أجبرتها السلطات أن تبقى خلف جدران ليس فيها فتحة، عدا فتحة جانبية من المفروض أنها باب استجابة لشكوى من الجيران الذين اعترضوا على فتح باب ونافدة في أسفل عمارة بدالي إبراهيم مع أن الباب موجود في مكانه منذ سنة 1992، حيث كانت والدة السيدة أم إسلام تسكن في هذا البيت الذي كان عبارة عن مستودع اضطرت محدثتنا التي اتصلت بنا باكية، أن تسكنه بعد عودتها من غزة، ورغم أن المستودع يفتقد إلى كل أساسيات الحياة، إلا أنها حمدت الله لأنها وجدت مكانا تأوي إليه مع أبنائها بعد أن أغلقت في وجهها كل الأبواب ورفض المسؤولون التعاطف معها ومعاملتها على أنها مواطنة جزائرية من حقها أن تستفيد من سكن اجتماعي.

وبعد أن بدأت تتأقلم مع الظروف الجديدة، وحولت المستودع إلى "استديو"، قررت بلدية دالي ابراهيم أن تغلق ما أسمته "الفتحات غير القانونية" في بيت رشيدة التي تفاجأت ذات يوم بجدار من الطوب الأحمر مبني على الباب بغرض سده ولم تجد بدا من كسر الطوب والدخول إلى بيتها، لتفاجأ مرة أخرى قبل عشرة أيام بشرطة العمران وأربعة عمال بناء وثلاث مسؤولين من البلدية من أجل انجاز مهمة واحدة و"خطيرة" وهي إغلاق الباب والنافذة اللذين يعودان لامرأة لا حول ولا قوة لها، وفتح باب جديد مقابل الطريق، حيث يشكل الخروج منه خطرا كبيرا على أطفالها الصغار، هذا في الوقت التي ترفض السلطات أن تمنحها سكنا اجتماعيا لأن جيرانها بلغوا المسؤولين أنها تملك بيتا في باب الزوار، وهو في الحقيقة بيت طليقها الجزائري الذي لا تملك الحق أن تعيش فيه.

ومن سوء حظ هذه السيدة، أن الظروف في غزة ليست ملائمة للعودة إليها كما كانت تخطط بعد انتهاء القصف وعودة الحياة إلى طبيعيتها، لذلك قام زوجها الفلسطيني بتطليقها، حيث طلب منها عدم العودة إلى غزة بحجة أن الظروف صعبة هناك، وهو لا يعلم أنها تواجه ظروفا أصعب في بلدها الذي يحاربها فيه المسؤولون، حيث اعترف لها أحدهم أنها تعرضت لـ " الحقرة"وعليها أن تفعل ما بوسعها لتستعيد حقها، ويبدو أن هذا المسؤول لم يتسع صدره كثيرا لهذه السيدة، حيث أمر بإخراجها من مكتبه، وهاهي اليوم رشيدة تنتظر نظرة عطف من المسؤولين الذين تطلب منهم أن يفتحوا لها الباب والنافدة، أو يمنحوها سكنا اجتماعيا مثل بقية الجزائريين، لأنها جزائرية وليست امرأة قادمة من تل أبيب !.

طالع ايضا
التعليقات (17 نشر)
1

محمد

فرنسا

2017/05/31

السلام وعليكم السلام عليكم و رحمته ......رمضان مبارك. ....أ تأسف ما يحصل مع هذه المرأة التى عانت الأمرين بعد هدم منزلها والأوضاع الصعبة التي تعيشها فى بلدها من تهميش وحقرة من طرف المسؤولين. ....وأتمنى من جريدتكم أن لا تقف هنا فقط لابد من متابعة تفاصيل كل ما يحصل معها وأرجو من الجيران أن تتوفر فيهم الإنسانية والإيمان وحسن الجار. وسلام عليكم
2

2017/05/31

يخي حكاية
3

2017/05/31

نداء الى السيدة الوزير الاول للتربية والتاديب والتعليم نورية ربي ينور علينا من خلال اصلاحاتك اضافة الى قلب موازين التي هي معايير اختيارك لمفتشين ومدراء تربية راس بصلة مليح للشمس
اقول تم غلق باب مقر مديريرية التربية التابعة لولاية ورقلة .لاجل مسمى لا استقبال ولا استعجالات ولا سؤال لماذا الحاضر يبلغ التالي من الجلفة ........عينتموه
4

2017/05/31

***حسبنا الله ونعم الوكيل مسؤوليينا فيهم رائحة الصهاينة ****
5

*

2017/05/31

ربي يفرج .. كثير من المسؤولين لا يحسنون الاستقبال أو حتى المعاملة برأفة .. الله يهديهم هذه البلاد ملك الجميع وليست ملك واحد .. ..
6

كمال -عين الحجر -( البويرة )

2017/06/01

ربما لو طلبت سكنا في إسرائيل لا أعطاوها سكن،حتي الجيران وقفوا ضدها ،نحن في شهر الرحمة و رحمة نزعت من قلبهم .
7

2017/06/01

الم يخبرها واحد من مسؤلي البلدية انه بحاجة للمستوع الذي تسكنه وأنه يريد الإستحواذ عليه،لهذا يضيقون عليها وكأن المسؤلين يحترمون القانون ،فمخالفات البناء في كل مكان ولا احد يحرك ساكنا.
8

تهويل لاخذ حق غير مستحق

2017/06/01

مادام طلاق بالتراضي لماذا لا يمنحها طليقها بيت باب الزوار لتسكن فيه مع اولاده خصوصا من سياق الحديث يبدو انه ليس في الجزائر ( لا يعلم أنها تواجه ظروفا أصعب في بلدها ) الأمر يبدو كاحتيال للحصول على بيت آخر
عندها بيت ومستودع فقط غيرو باب دخوله وتريد بيت ثالث!! وان كانت من غزة هناك جزائريون طول عمرهم في الجزائر يعانون ازمة سكن خانقة لا يملكون حتى غرفة
9

2017/06/01

لا حول ولا قوة إلا بالله إنّا لله وإنّا إليه راجعون.
كنا نقول زمان يهودكم خير من يهودنا.
10

2017/06/01

انتهاء اشغال المسجد الاعظم..
11

2017/06/01

طلبة الماستير والدكتور
ستحصلون على سكن مجاني...
12

تبينوا الأمر

2017/06/01

يمكن الباب كان يفتح على فناء أحدهم وان قبلوا للعجوز أمها سابقا ليس بالضرورة يقبلوا لها يجب التحري قبل واطلاق الألسن والأقلام للمهاجمة
13

بلقاسم

2017/06/01

احنا اعلى بالنا ===المسؤولون هنا أكثر إسرائلية == من الإسرائيليين هنناك ===وانت لما طلقت اعلاه تتزوجت ابواحد ما عندو لا دار لا دوار .(ابلاد)....واعلاه ما اصبرتيش اولديتي ولد ابلادك ==الطفؤت فيك ==ا سكن لا مال --احنا-- رانا هاملين.....
14

ابن الوليد

2017/06/03

لك الله يا ام صارة, هربت من ارض احتلها اليهود الى ارض يحكمها اليهود, المكان مختلف اكن العدو واحد, فلك الله هو مولاك تضرعي اليه و ارفعي يديك اليه خوفا و طمعا و اساليه ان يكف شر ابناء القردة عنك و عائلتك. كان الله في عونك سيدتي
15

اليس في بلاد العجائب

2017/06/03

قال تعالى : ( قل هل أنبئكم بشر من ذلك مثوبة عند الله من لعنه الله وغضب عليه وجعل منهم القردة والخنازير وعبد الطاغوت أولئك شر مكانا وأضل عن سواء السبيل )
اطلاق لفظ احفاد القردة والخنازير على اليهود لا يليق لان الله سبحانه و تعالى لم يجعل لمسخ نسلا بل ماتوا بعد ذلك ولم يتناسلوا نسال الله تعالى ان يكفي المسلمين شرهم وان يحرر المسجد الاقصى من دنسهم والله المستعان
16

الفيلسوفة الصغيرة

2017/06/05

في مثل هذه المواقف يبان المسؤول الجيد الذي يجري حب الوطن في عروقه و يبان المسؤول الخائن الذي لا يعني له ابناء وطنه شيئا يموتوا يتعذبوا يجوعوا لا يأبه بذلك همه الوحيد الجري وراء مصالحه الشخصية و مصالح معارفه الله يهدي ساسة هذه البلاد
17

2017/06/12

اولادنا حاصلين فيهم إيزيدونا اولات لخرين .
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل