الأحد 24 سبتمبر 2017 ميلادي الموافق لـ 4 محرم 1439 هجري
أنت مصحة نفسية أو مؤسسة عقابية!
نادية شريف
2017/07/14
  • 3996
  • 16
الكلمات المفتاحية :المصحة النفسية

يطلق الكثيرون على المرأة الجزائرية نعت المصحة النفسية والمؤسسة العقابية وغيرها من المسميات العجيبة الغريبة، التي إن دلت على شيء فإنما تدل إما على عظيم صبرها على زوج منحرف الخصال أو فرط نكدها على زوج مهمل غير مبال..

وبالنظر إلى الواقع نجد تلك النعوت قد بنيت على خلفيات عديدة، ولم تأت على سبيل العبث أو المزاح، ذلك أن الأسر في مجملها صارت حينما تقرر تأديب أبنائها المنحرفين أو تقويم سلوكهم أو إصلاح حالهم تلجأ إلى تزويجهم وكأنّ المرأة بالنسبة لهم بلسم الشفاء أو عصا التطويع!!

إن مجتمعنا يحمّل المرأة فوق طاقتها، ويحطم على رأسها قلعة أحلامها وفي الأخير يتهكم عليها، فهي ومع ريعان شبابها تحلم بفارس تعيش معه الحياة الوردية وتدخل معه الدنيا الخيالية لكن للأسف الشديد سرعان ما تصطدم بالواقع حينما تجد نفسها مع رجل غير سوي ألصقوه بها إلصاقا، فقط كي تحسن الاعتناء!!!

ولعلّ ما يزيد الجرح إيلاما ويطبع في القلب غصّة أن تلك المرأة تكون قد أمضت سنوات من عمرها تنتظر الرجل الشهم الذي يؤنس وحدتها ويأخذ بيدها ويكمّل نقائصها ودون سابق إنذار تجد نفسها متورطة بزواج مغرض تلعب فيه دور الأخصائية النفسية التي أصبحت مهمتها إعادة التوازن لمن فقده في عائلته أو محيطه!!   

إن العائلات الجزائرية تظلم المرأة أيما ظلم وتضعها في مواقف تكون أحيانا صعبة وأحيانا محرجة، وفي الأخير يأتي الأبطال الافتراضيون ليعلقوا على أدوارها العظيمة التي تفني صحتها وتقض مضجعها وكأنها اختارت بنفسها أن تكون سجنا أو مصحة!!!

طالع ايضا
التعليقات (16 نشر)
1

لمياء

القصبة

2017/07/14

اخت نادية مقالك رائع وفي الصميم والله انه هدا هو مايحدث في مجتمعنا امراة تحب بناتها يعيشو بالطول والعرض اما ابنها لي مايصلحش تحب تزوجو مع وحدة بنت القاع والباع والخلخال مربع كيما نقولو وكما قلت هناك نساء يبحثن عن زوجة باش ترفد اخاها او ابنها او احد من عائلتها المعتوه المدبرس او المنحرف وتقول انه سيشفى ادا تزوج ولااخفي ان هناك بنات عندهم قوجة dossier عند psychiatre ونفس الشئ تريد ان تزوجها كي تشفى لدلك اقول ياناس خافو ربي المريض قادر يقتل والزواج ليس حلا للعقد .
2

فريال

2017/07/14

الرجل إذا لحق روحوا وبدا يعواج أكيد راح نكون مؤسسة عقابية وشرطي وووو نعسوا ونحاسبوا على كل كبيرة وصغيرة *_*
3

*

2017/07/14

.. حرام هذا الفعل
فما تحبونه لانفسكم قدموه لغيركم والا فكفوا هاد المهزلة فقد شوهتم سمعتكم وشوهتم الدين الذي تزعمون و افسدتم حياة غيركم
التحايل بأغلظ العقود عند الله هو مفسدة لا يعلم ضررها الا الله .. هناك ارواح زهقت و اطفال شوهت وشردت وعباد خدعت
الله يهدي ما خلق ..لكن الى اين الهرب
4

فؤاد من سدراتة

رقم1

2017/07/14

ذكرتيني في صديق لي معتوه و "كذاب" تزوج و بدل ان يسقم او يتعدل زاد هبالو ههههههههههههه
5

2017/07/14

(زوجة أم أخصائية نفسية لإعادة التوازن لمن فقد توازنه في العائلته والمحيط والعكس كذلك صحيح وجد وارد ) تلك هي المأساة اساس معظم مآسينا ، التخلف الفكري وفساد الذهنيات كرس الجهل حيث ينعدم الصدق وتختفي ثقافة الصراحة والوضوح وساد النفاق العام واضحى الفرد يحلم بشيء ليجد نفسه يعيش واقعا لايتقبله العقل البشري ، سبب كل طلاق أساسه الغش.( موضوع جد مهم كونه أثار امر جد خطير أضحى سنة متبعة ، جداول المحاكم مليئة بقضايا النزاعات ذات الصلة به ، تشكر السيدة نادية على التطرق إليه ) نقاوسي
6

عبد الرؤوف

Casas-Nigras

2017/07/15

لا مِصحــــــة نفسيـــــــة و لا مؤسســــة عِقابيــــــة !
المرءُ و المرأةُ : حشيـــشة طــالبة معيـــشــة.
7

شيرين

2017/07/15

سيبدأ بعض المعلقين الميزوجينيين ليهاجم و ينعت المرأة الجزائرية بأسوأ الأوصاف ،مع أن الواقع هو العكس تماماً فأغلب الشباب صايع ضايع ينام إلى الظهر ، يأخذ من والدته أو أخته مصروفه اليومي كي يذهب إلى المقهى و بأحسن الأحوال يبحث عن عقد بأروبا أو أمريكا وبعدها يبيع نفسه لعجوز مقابل أوراق إقامته
المرأة مكافحة رغم أنف من يقول غير ذلك ، تعمل بالبيت و خارج البيت ، و عليه كفانا هجوما لقد سئمنا كلامكم الجارح و قلة أدبكم
8

نادية

2017/07/15

لاحظوا أنانية الرجل الجزائري : يريد امرأة تقبل به و هو عاطل و يتعاطى المخدرات و لا يستحم إلا مرة بالأسبوع وإذا رفضته فهي طماعة تريد رجل غني، كلما قرأت التعليقات المشمئزة لبعض الجزائريين على مواقع التواصل الاجتماعي المشمئزة أحس بمعاناة المرأة التي تكون بجانب هكذا رجل مقرف
هي مكافحة تتنازل عن ابسط حقوقها لاسعاد اسرتها والحفاظ عليها تكد وتعمل وتجتهد لتربية اولادها فيخرج في الصباح الباكر لتشتغل في البيوت او اي عمل شريف لتجلب لقمة العيش لاسرتها بالحلال اما الرجال فشغلهم الشاغل هو الجلوس في المقاهي
9

متسائل

بالامكان

2017/07/15

تحاليل خاطئة الرجل هو نتاج تربية أسرية و مجتمع إتكالي خليط امراة ورجل , فهذا الاخير لم يسقط من كوكب مجهول ملاحظة بسيطة البنت تتحمل المسؤولية منذ الصغر مع امها في البيت و مع الاهل لكن الولد يمضي جل وقته لعب ضحك تضييع الوقت لكن من انجع اساليب التربية حذيثا و قديما هو تحمل المسؤولية المشاركة تقسيم الادواراعطاء القدوة من الابوين معا في التعاون التراحم حل المشاكل و الضغوطات التي لا يخلوا منها بيت او مجتمع لان اسلوب الاشارة بالاصبع و تعداد المساوئ ليس بالصعب لان نفس كلام الكاتبة يمكن قوله عن المراة
10

johayna

algeria

2017/07/15

جهينة jojo
11

2017/07/15

سأنام
12

2017/07/16

أنا ثاني .
13

الونشريسي

نادية

2017/07/20

اشكرك على هذا الموضوعالنابع من رحم المجمع الجزائرثي...واعجبني اختيارك للمصلحات \المصحة/الخ..
واختيار الكلماتاللغوية المتبسة من الحيث تارة . مثل =وتقض مضجها/و استعال الاسلوب البلاغي.مثل \يحطم على راسها قلعة احلامها تشبيه بليغ رائع.
هل يمكن ان نتواص لعبر الاميل او الفايس ؟شكرا
14

2017/07/23

يا الونشريسي راك حللت النص أدبيا ونحن نريد تحليل اجتمعي سياسي راك رائع واش راك شوية عندي عام مطليتش على هذه الفحة نقولك حاجة كل فردة تلق صاحبتها لمصحة ولهم يحزنون
15

2017/07/24

14 حابا اتقولي بلي الونشريسي نصف صباط ( فردة ) ؟ ماشي حق اعليك هو صباط أنص أو 75 . مازح فقط ، من المستنتج حسيا أن الونشريسي نسمة من نسمات الحس الإنساني الجد طيب والله أعلم علم اليقين ، خوانجي اشوية برك ( وجهة نظر ) . ن
16

الونشريبسي..

14

2017/07/24

باارك الله فيك....ولكن الالاخت نادية استتغفلتنا...ااو انها لم ترااجع ماكتبت؟؟؟
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل