الأربعاء 20 سبتمبر 2017 ميلادي الموافق لـ 29 ذو الحجة 1438 هجري
أم مبدعة
هكذا حولت قمصان زوجها إلى ثياب لابنتها؟!
آمنة تومي
2017/08/15
صورة: ح.م
  • 8816
  • 7
الكلمات المفتاحية :الخياطة، ستيفاني ميلر

قررت سيدة بريطانية تدعى ستيفاني ميلر أن تخيط أثوابا لابنتها من قمصان زوجها القديمة، محولة الإحباط الذي شعرت به ـ كونه لم يعد يرتدي الكثير منها خاصة القميص الذي أهدته إياه في عيد ميلاده ـ إلى أفكار إبداعية ملهمة للكثير من الأمهات.

وكتبت ميلر، على صفحتها  في الأنستغرام أنها لم تكن تجيد الخياطة والتفصيل على الإطلاق، وأنها بهذه الخطوة اكتشفت الجانب الإبداعي بداخلها، بعد تعلم فنون الحياكة والتفصيل من خلال متابعتها الفيديوهات على اليوتوب ومواقع التواصل الاجتماعي، أما النتائج فكانت رائعة، لأن الملابس حازت على إعجاب الأب والبنت.

طالع ايضا
التعليقات (7 نشر)
1

محمد

2017/08/15

هذا أحسن بكثير من التقلاش الا متناهي ههه عذرا لكن نسمع كثيرا نساء همهن الوحيد التبذير ...
2

2017/08/16

فكرتوني ، اقمايجي كامل اتفصلو بصح مازال مااتضحش واش إيوليو ...
3

سر المهنة

2017/08/18

شيء رائع ان تكون المراة تجيد الخياطة والتفصيل والطرز والرسم على الحرير حقيقة هو فن رائع وبامكانها الان ان تتعلم كل شيء ترغب فيه بدون تربص او تكوين اذا كانت تملك الارادة والرغبة فلا شيء مستحيل الا اذا كانت تملك قلب ميت فستبقى عالة على زوجها او على من يعيلها جاء في الموضوع ان السيدة البريطانية اعادت تفصيل قمصان زوجها القديمة وربما استعملها مرة او مرتين عندنا يلبسها 20 مرة وذلك اضعف الايمان ستكون حتما خرقة بالية لا تصلح لشيء ضف الى ذلك نوعية القماش الرديء احسن حل انها تقمط بها ااطفالها .
4

الونشريسي

2017/08/18

امراةة بيت ماهرة
5

امينة

2017/08/20

رقم 3يلبسها حتى تتقطع على ظهروا ههههههههههههههه
6

امينة

2017/08/20

رقم 2اذا كان من النوع الابيض انقلك ما تقلقش مازالت البركة فقط بعض الاحتياط واجب (هذيك المخلوقة اللي تفصل واتخلي اتشبهلي شوية )
7

2017/08/20

اتشبهلك في تقديري كلاكما تقدراني ، لكن الأختلاف يكمن في أنها متأكدة بللي أنا امليح وانت شاكة ، لكنك تمتلكين حاسة لا تقهر . دمت
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل