الأربعاء 20 سبتمبر 2017 ميلادي الموافق لـ 29 ذو الحجة 1438 هجري
هكذا تقلّصين ميزانية الدخول المدرسي
أماني أريس
2017/09/08
صورة: ح.م
  • 2533
  • 0
الكلمات المفتاحية :الدخول المدرسي

لا شيء يشغل بال الأولياء هذه الأيام سوى الدخول المدرسي لأبنائهم، والذي جاء هذا العام بعد عيد الأضحى مباشرة، مما يعني أن الأسر متوسطة الحال ستواجه مشاكل حقيقية مع شراء الأدوات والكتب المدرسية وظهور مصاريف أخرى، ورغم الخبرات المكتسبة للعديد من الأولياء، إلا أن ارتفاع الأسعار من عام إلى آخر وظهور أبواب جديدة للإنفاق تربك كل الحسابات.

جواهر الشروق تفيدك سيدتي ببعض النصائح والأفكار من أجل تقليص ميزانية الدخول المدرسي وحسن تسييرها وهي كالتالي:

عند شراء الأدوات المدرسية

- قبل أن يحضر لك أبناؤك المتمدرسين قوائم الأدوات التي طلب منهم شراؤها، قومي بتفقّد أدواتهم للسنة الماضية فالأكيد أن هناك العديد منها مازالت صالحة للاستعمال هذه السنة، اِشطبيها من القائمة حتى لا تعيدي شراءها. 

- المتنقل بين مختلف المكتبات والمحلات التي تبيع الأدوات المدرسية، سيتيه بين مختلف الأشكال والألوان، فالأدوات المدرسية لم تسلم هي الأخرى من البهرجة الشكلية التي ترفع من سعرها، بغرض زيادة التسويق، والضحية هو المشتري، فحتى لا تكوني إحدى ضحايا هذه الخدع التجارية عليك بما يلي:

- علمي طفلك أن الأدوات نستعملها للدراسة فقط وليس للتباهي أو اللعب، حتى لا يتعلق بها. فالأطفال يتعلقون بالأدوات المبهرجة والمشكلة على أشكال ألعاب، أو مزينة بصور الشخصيات الكرتونية، والتي غالبا ما تكون سريعة التلف لأنهم يستعملونها بكثرة في اللعب وبلا داع. مما يضطرك لشراء غيرها في فترة وجيزة.

-  لا ترضخي لرغبة طفلك، وتجنبي شراء هذه الأدوات التجارية واِشتري التي تتميز بالجودة وطول فترة صلاحيتها

قلّصي من مصاريفهم الشخصية 

لقد أصبحت المصاريف الشخصية لأبناء هذا العصر حقّا لا يمكنهم التنازل عليه، حتى تلاميذ الصف الابتدائي وباتوا يطالبون بمصاريفهم الخاصة يوميا، والتي تستعمل عادة في شراء المأكلوات والحلوى سواء في المدرسة أو في طريق الذهاب أو العودة منها،

- يمكنك تقليص هذه المصاريف بإعداد مأكولات في البيت فسوف تكون أكثر ضمانا وأقل تكلفة

لا تتردّدي في طلب التخفيض

عندما تشترين من محل واحد العديد من الأدوات المدرسية، من حقك المطالبة بالتخفيض فأصحاب المحلات عادة يلهبون الأسعار في هذه الفترة بالذات لذلك ينزلون عند طلبات زبائنهم بعمل تخفيضات.

جرّبي متاجر الأنترنت

التجارة الالكترونية هي سوق جديدة لا يستهان بها، وهناك من يقدمون من خلالها عروضا مغرية، ولا شك أن الكثير مازال يخشاها ويشكّك في مصداقيتها خصوصا عندما يرى أسعارها منخفضة، لكن المتاجر الالكترونية فعلا مضطرة لخفض أسعارها لعدة أسباب : أولها أنها لا تحتاج إلى محلّات، أو عمال تدفع أجورهم، ولا إلى دفع ضرائب أو فواتير كهرباء وهاتف.

- فلا تترددي في البحث عن متجر إلكتروني موثوق، واشتري منه بعض الأدوات المرتفعة السعر في المحلات العادية.

طالع ايضا
التعليقات (0 نشر)
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل