السبت 21 أكتوبر 2017 ميلادي الموافق لـ 1 صفر 1439 هجري
نوال زعتر
أفضل الأعمال الفكاهية ولن أنسى اليوم الذي تسحرت فيه في السابعة صباحا
زهية. م
2017/06/03
نوال زعتر
صورة: الأرشيف
  • 12121
  • 6
الكلمات المفتاحية :نوال زعتر، الفكاهة

تتحدث نوال زعتر في هذه الدردشة عن موقفها من الساحة الفنية ومستوى الأعمال الرمضانية، خاصة الفكاهية منها، كما تعود بنا إلى أبرز حدث رمضاني بقي راسخا في ذهنها.

نوال زعتر تعود هذا العام في عمل واحد.. لم؟

فضلت تقديم عمل واحد فقط وهو سلسلة فكاهية لأنه العمل الذي اقتنعت به وكان من المفروض أن أقوم بعمل آخر، لكن الله غالب، الوقت كان ضيقا.

لماذا اخترت عملا فكاهيا؟

أحب الفكاهة حتى إنني في رمضان لا أتابع البرامج الدرامية وأكتفي بمشاهدة البرامج الفكاهية بما فيها الأعمال التي أشارك فيها لتقييم نفسي، كما أتابع الأعمال الاجتماعية ذات الطابع الفكاهي.

هناك من يعيب على الفكاهة اليوم أنها تراجعت في المستوى، ما رأيك؟

صحيح.. لأن أهل الفن غابوا وهمشوا وصار الدخلاء على المهنة هم من يحددون قواعد اللعبة. البعض يفضل التعاقد مع ممثل أو ممثلة معروفة ويحمله مسؤولية إنجاح العمل. الممثل يتعب وقد يصل به الأمر إلى المرض. بصراحة الميدان الفني اليوم تراجع كثيرا وصار هم الدخلاء عليه الربح والحصول على المال. شخصيا قد تكون هذه آخر مرة أقبل فيها العمل في مثل هذه الظروف. الفن "ما بقاش" وأنا لم أعد شابة قادرة على "التمرميد" والعمل في ظروف سيئة.

لو لم تكن نوال زعتر ممثلة، ما المهنة التي كنت تفضلينها؟

لو كانت ظروفي في تلك الفترة أحسن وظروف عائلتي، لكنت واصلت دراستي وصرت محامية أو مراسلة عالمية، لكن في تلك الفترة كانت والدتي لوحدها في مواجهة الظروف، وأوضاع العائلة لم تكن تسمح لي في تلك الفترة بالذهاب بعيدا في مساري الدراسي.

ما هو أبرز حدث وقع لك في رمضان وما زلت تتذكرينه؟

مرة استيقظت للسحور متأخرة وكنت أعتقد أن الأذان لم يرفع بعد، شربت قهوة وأكلت. ولما انتهيت نظرت إلى الساعة، كانت تشير إلى السابعة صباحا، لاحقا قضيت اليوم طبعا، لكني تسحرت في السابعة صباحا.

هل تتسوقين في رمضان؟

نعم أتسوق كل يومين لأقضي متطلبات المنزل وأبتعد قدر الإمكان عن الإسراف والتبذير.

هل تجيد الممثلة نوال زعتر الطبخ؟

أنا طباخة ماهرة بشهادة أفراد العائلة، حيث أجتهد في مختلف الأطباق لترك بصمتي الخاصة..

طالع ايضا
التعليقات (6 نشر)
1

مراد

Scotland

2017/06/04

تسمى بالعربيةكي كنتي دايرة الحجاب ولا حتى واحد مايزورك. ورمو الماء عليك أنا خدمت في المسرح تع السكوار كل الفنانين والمخرجين الذين قبالتهم لا يحبون التديون هداك الله الى الصواب مرة اخرى
2

abou ahlem amir

BBA

2017/06/04

منذ ان شاهدت المطب الذي اوقعوك فيه في الكاميرالمخفية منذ سنوت لما حاولوا التقليل من شانك امام ممثلة مشرقية ، حيث كانت ردة فعلك جريئة و حازمة ،من يومها زاد احترامي لك ،وادركت فعلا انك صاحبة مبادئ وجزائرية فحلة تاع الصح" صح فطورك سيدة نوال ...الف شكر عن كل لحظة زرعت فيها البسمة على وجوهنا....حفظك الله لزوجك الكريم وابنائك الاعزاء.6
3

2017/06/04

الاعمال الفكاهية الآن أفضل من الماضي ولو أنها تشبه الساندويتش الفاصل الاشهاري أطول منها . ما المضحك في عملك الذي لعبتي فيه دور المرأة المتسلطة على زوجك ضعيف الشخصية عمل يغم النفس اصلا اغلب اعمالك دراما كنة حقارة او زوجة اب حقارة اعمال زمان سوداوية مليئة بالعقد النفسية
4

نملة

2017/06/05

مهما يكن فالفن في المجتمع الجزائري والفنانات محافظات ولسن متحررات ونحن نؤمن بالفن النظيف سواء اعمال درامية او فكاهية الذي يتخذ وسيلة لتقويم الاخلاق وتهذيب الطباع والسلوك ولذا فلا يعتب علينا اخواننا الذين لهم ارتباط بالفن الانتفاعي المادي الذي تتلخص رسالته في تهيئة الاجواء الملائمة لانطلاق الغرائز والاجواء من قيودها هذا النوع من الفن الذي يضحي بالاخلاق ولا يعترف بالشرف ولا يقيم للانسانية اي وزن لا نريده في بيوتنا
5

لا يهم

2017/06/07

نحيتي الخمار لأنو الخدمة ولات ناقصة، و ضرك راقي تقولي: العمل الذي اقتنعت به وكان من المفروض أن أقوم بعمل آخر، لكن الله غالب، الوقت كان ضيقا.
يخي عذر يخي

عذر اقبح من ذنب
6

karim harague alger

france

2017/06/09

ouraki farhana ou tadahki wanti matbarja allah yahdik fi had laàwachir
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل