الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 ميلادي الموافق لـ 27 محرم 1439 هجري
الرجل ليس عدوا لك!
نادية شريف
2017/10/05
  • 3847
  • 17
الكلمات المفتاحية :الرأي، العداوة

تشعر امرأة العصر بأن الرجل يتربص بها ويغيضه نجاحها، بل وأكثر من ذلك تعتبره ندا لها وتبذل قصارى جهدها لمزاحمته في كل مجال حتى تثبت وجودها، ولا تعرف المسكينة بأن العدوة من بني جنسها وأن ذاك الذي تحاربه بكل قوتها قد يقف إلى جانبها ويدعمها، في حين أن مثيلتها قد تدوس عليها لتمر وتسلبها فرحة نجاحها!!!

بل ويتعدى الأمر إلى مقولة شهيرة أصبحت متداولة بكثرة وهي أن "المرأة عدوة المرأة"، لما لمسوه في الواقع من مكائد بين بنات حواء، ولمن يتساءل عن مظاهر هذا العداء يقول الكثيرون علينا أن ننظر كيف تستهزئ النساء مثلا من مرشحة لمنصب قيادي ويرفضن إعطاءها أصواتهن، وكيف يحملن المنفصلة عن زوجها أسباب الطلاق ويعتبرن الخلل فيها والعيب منها، بل وقد ينبذنها وينفرن منها..

لمن يتساءل عن مظاهر العداء بين بنات حواء عليه أن يرى فقط من حوله بل وربما في أسرته كيف أن الأم قد تتنكر لأمومتها وتفضل أولادها الذكور على بناتها، وكيف أن الأخت قد تبذل جهدا لتغيير رأي أخيها في فتاة اختارها لتشاركه حياته، وكيف أن الصديقة تطعن في الصديقة، وكيف القريبة تعانق القريبة بعدما تكون قد أكلت من لحمها الكثير وكيف وكيف وكيف؟؟؟؟

هذا الرأي تشجعه بعض النساء اللواتي يفضلن التعامل مع الرجال، سواء في الإدارات أو المستشفيات أو المراكز التعليمية أو غيرها من المؤسسات، لأن الرجل يظهر لهن احتراما ووقارا ويقضي حوائجهن دون أن يبدي تكاسلا وتذمرا، بل ربما يستقبلهن بابتسامة عريضة أما المرأة فقد تكشّر لهن عن أنيابها ولا تلتفت إليهن أصلا  !!

والباحثون في أصل العداء هذا يرجعونه إلى نزعات قديمة تمتد جذورها إلى عصر "الحريم" الذي تضجّ رواياته بالمكائد التي تنصبها بعض النساء لبعضهن الآخر في سياق التنافس على الحظوة لدى السلطان صاحب الجاه والمال للظفر بمنصب السلطانة أو على الأقل بموارد عزيزة تكفي للعيش بترف، وفي زماننا اتخذ أشكالا وألوانا، هي في آخرها تصنف في خانة الغيرة التي تخلق الغيبة والنميمة وتوقد نار الحسد.  

قد يبدو الطرح غريبا نوعا ما، ولكن هذا ما يؤمن به الكثيرون، إذ يقولون بأن الرجل ليس عدوا للمرأة لأنه حين يؤمن بقدرات إحداهن يدفع بها لتكون أفضل ويوفر لها الجو الملائم للإبداع والعمل، أما المرأة وحين تشعر فقط بأن فلانة لديها قدرات تفوق قدراتها أو جمالا يضاهي جمالها أو يداريه، أو ذكاء خارقا أو قدا ممشوقا، تكشف كالأفعى عن سمها وتبدأ عملية اللدغ لتوقع بها.

طالع ايضا
التعليقات (17 نشر)
1

امينة

2017/10/05

كاينة منها اختي نادية شريف
2

kamal

kouba

2017/10/05

السلام عليكم
هل تعلامون ايه الرحال كيف يفكرون النساء ومد يقلون
الرجل مهو بوك مهو خك هو غير عدوك
3

amira hamdi

barika

2017/10/05

هل تعلمين لمادا المراة عدوة المراة لانها الغيرة ثم الغيرة المراة تغار من المراة انها الانانية كل واحدة تريد ان تكون هي الاجمل هي الكل في الكل علي حساب اخري بالفطرة هي هكدا اما الرجل يستغل هدا الموقف لحسابه الخاص مصلحته في دلك عنده هدف في المراة لهدا هو يضرب مراة بمراة اخري .سي السيد عنده عظلات ويري المراة ضعيفة و هده المراة الضعيفة تريد ان تعطي ولاءها اليه علي حساب مراة اخري تنافس علي الرجل و هويريدهما الاثنين .مثني ثلاثي و رباعي.
4

Alger

2017/10/05

Le but de l'article??????????????????????????!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
5

ام دنيا

2017/10/05

بل هو عدو يتربص بالمراة فماذا تقولين في جرائم الاختطاف والاغتصاب.
6

+++++++

2017/10/05

يا أم الدنيا صاحبة التعليق رقم 5 ، أذكرك أن التعميم هو عاهة فكرية و يشير إلى وجود إعتلال إجتماعي لدى الشخص المعمّم .. هل يمكنك أن تقولي ذلك عن أبيك و زوجك و إخوتك و أبناءك ؟؟؟
7

الحر

[email protected]

2017/10/05

كلكن كيف كيف - تنفعن لمدة 15 دقيقة في اليوم و فقطVIVE LE CELIBAT .
8

لمياء

القصبة

2017/10/05

الأخت نادية كاين وكاين ماشي كامل النساء كما تقولين اتكلم على الحياة اليومية والله عندي صديقات نوزنهم بالذهب لايفشين الاسرار وينصحو ويوريولك بزاف حاجات ولكن إذا كانت المرأة مسؤولة كاينة منها تولي كارثة الا من رحم ربي والمثل يقول سوق النسا سوق مطيار رد بالك ياداخلو يورولك من الربح قنطار ويودرولك رأس مالك مارانيش نسب في بنات جنسي ولكن كيما كاين رجال ملاح كاين رجال يالطيف وكاين رجال في الإدارة يديرو نساء يجيبولهم الأخبار شياتين ومدلولين انا مع المثل القائل الخير مرا والشر مرا .
9

هو ترانكيل هي

2017/10/06

السوسة المدودة خدعوها قالولها يامرة واش قعدة ديري في الدار اخرجي على روحك نافيقي خدمة. صديق
راكي تقعودي في دار ترمجي واحد مايندب بيك وهما يدكبو عليك تبعتي رايهم الداك الواد والرجل كيما ولاشوف رجل ثاتي قدامو بصورة امرءة كره عزرين هدا المرءة واصبح ينتقم منها.
المرءة تاع بكري قعدو في الديار وزوجو لباس عليهم
توجد 10 مناصب شغل لدينا 100 شاب بطال ولدينا 50 شابة بطالة يوم منح هدا المناصب
منحوا للمرؤة 8 مناصب وللرجال منصبين كدبوعليها انت تساعدين في الاقتصاد.
قولولي كيفاه نولي نحب عزرين هدا المرؤة
10

الحرب العالمية الثالثة

2017/10/06

ان لم تقم هده الحرب بين البلدان
ستقوم بين الرجل والمرأة. لقد تجبرت وتسلطت المرءة على الرجل وهدا مستحيل لا يقبله الرجل الحقيقي
فأصبحت تحس انها فرعون العصر وأنها باستطاعتها تحيي من تشاء وتميت من تشاء
فالرجل لايحب من يزاحمه في القيادة ولكنها تجرءت وزاحمته فلا أعتقد يكون حب وود بين متنافسين
ان لم تكن حروب تنتهي بخراب عاءلات وسقوط اركان بيوت
حسب اعتقادي ان المرءة اخطءت خطاء فادح لمزاحمتها للرجل. فبعد كان يراها تلك الجوهرة وللأيقونة غالية الثمن أصبحت رخيصة ولا تساوي قطعة من قصدير بجرم المنافسة له
11

+++++++

2017/10/06

هذا الهم ماراهو صاري غير عندنا حنا برك .. المشكل فينا حنا كمجتمع أغلب الأفراده نتاعو مرضى نساء و رجال
12

ابراهيم من ميلة

2017/10/06

الذي يقول زوجتي تحبني أقول له حبها إنقرض إنتهت مدة صلاحيته مند يوم إبرام عقد الزواج ,,,,, أرقد في قشك,
13

كوكو شنال

2017/10/07

قلت (حريم السلطان) يهههه شبعون حوت مقلي بالسلطنات تاع عرائي الموبتشو والقراقوز شكون قاللكم ان سبايا الحرب كن يحكمن الواقع ان المراة عاطفية ولا تؤذي نملة يقال بان احد السلاطين المؤمنين بالله ذبح مئة الف مما كانوا على عقيدة غير العقيدة التي نشأ هو عليها ثم جعل من جماجمهم منارة عالية وصعد عليها مؤذنا بأعلى صوته (لا اله الا الله ) فرحا بهذا النصر الذي انمه الله على يديه وخيل اليه ان القصور الباذخة تشيد له في الجنة جزاء هذه المذبحة الرائعة التي قام بها لقد فاقوا بظلمهم نيرون الشرق فلاتصدقوا ..
14

2017/10/07

11 كلامك صحيح مع إضافة مرضى نفسيا بحلم اتمربيط . 12 كلام جد منطقي مع إضفة دون تعميم ونفس الشيء بالنسبة للذكر البليد ( الأمر يتوقف على الخبيثات والخبثاء فقط )
15

السالب والموجب

2017/10/10

قاعدة علمية الكل يعرفها السالب مع الموجب يتجاوب.السالب مع السالب يحصل تنافر .
نفس الشيء مع المرءة والرجل
فنجد تقارب ليس له مثيل بين المرءة والرجل بحيث تصبح المرؤة تلك المرءة المثالية في المعاملة مع الرجل
في حين معملتها مع المرءة ولاحدث بل تتعدى الى الاسوء فتصبح هده المرءة تريدهي فقط تتكلم مع صاحب العمل أو زميل ولاتريد من اي عاملة أخرى تشاركها الحوار او حتى التحدث مع من تريد اظهار حسن معاملتها مع الرجل.
المرءة الجميلة لا تصاحب المرءة أكثر جمالا منها وهدا تكشير موجود في قلبها وليس على وجهها.
16

حقا انا لست عدوا لها

2017/10/11

ولكنها هي من بدءت بالحرب وتعرف انها هي الخاسرة في الأخير..........؟
يا مرة صاحبي بنات جنسك اخطيك من الرجل وصية ليك
17

Anaya

16

2017/10/11

قالك إذا حلف فيك راجل بات راقد و إذا حلفت فيك مرأة بات قاعد!
و هذا الشيء معروف و ليس العكس!
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل