الخميس 14 ديسمبر 2017 ميلادي الموافق لـ 26 شهر ربيع الأول 1439 هجري
تعاني من انحناء في الظهر
حزام حديدي يحول حياة الطفلة هدى إلى عذاب!
سمية سعادة
2017/10/09
صورة: ح.م
  • 2589
  • 3
الكلمات المفتاحية :انحناء الظهر

تضطر يوميا الطفلة هدى غزالي ذات الـ 6 سنوات إلى وضع حزام يمتد من وسط الظهر إلى العنق حتى تتعايش مع مشكلتها الصحية التي حولت حياتها وحياة أسرتها إلى عذاب قد يستمر معهم إلى أن تبلغ من العمر 18 سنة، حيث ستجري لها العملية الجراحية التي قد تخلصها من معاناتها وقد لا تخلصها.

وتعاني هدى، التي تقطن بقرية الهناشرية ببلدية الظهرة ولاية الشلف، منذ العام الثاني من ولادتها، من اعوجاج في العمود الفقري، حيث كشفت الأشعة عدم وجود فقرة على مستوى الظهر، لذلك اضطر الأطباء في مستشفى الدويرة بالعاصمة إلى وضع حزام يعمل على تقويم الفقرات وإسنادها لمنع انحناء الظهر ليتم تغييره كل عام حسب تطور فقرات الظهر، حيث يكلف الأسرة الفقيرة 12 مليون سنتيم، فيما تكلف الأشعة والفحوصات الطبية 3 آلاف دينار جزائري، ناهيك عن عملية التدليك الأسبوعية على مستوى الولاية.

وبعد المتابعة الطبية، نصح الطبيب المختص بعدم إجراء العملية لكون الطفلة مازالت صغيرة، ما يعني أنه عليها أن تنتظر 12 سنة أخرى لعلها تتخلص من الحزام والمعاناة التي لا تدرك سببها ولكنها تشعر بألمها وقسوتها، بينما أشار طبيب آخر على الأسرة  بضرورة التوجه بالمريضة إلى فرنسا،  لأن الإمكانيات الطبية المتطورة هناك تسمح بإجراء العملية الجراحية دون أية مضاعفات، وهو ما لا يقدر عليه السيد عبد القادر والد هدى، الذي يعمل بأجر زهيد لا يتعدى 10 آلاف دينار، ويعول أسرة مكونة من 5 أفراد من بينهم طفل صغير يعاني من مشكلة في السمع، حيث تم رفض تدريسه مع المدارس العادية.

وأمام هذه الظروف السيئة، تجد العائلة نفسها أمام هم مزدوج، الفقر والمرض الذي يضطر السيد عبد القادر إلى أخذ ابنته إلى المدرسة كل يوم، فإذا تحسنت حالتها ذهبت إليها ماشية، وإذا ساءت وصلت إلى قسمها على كرسي متحرك، وما زاد من عذابها أن جسمها الصغير لم يقو على حمل حزام نصفه من حديد.

لذلك يرجو السيد عبد القادر غزالي من كل المحسنين مساعدته على نقل ابنته إلى الخارج، أو الإشارة عليه بالعلاج المناسب لها لأن إمكانياته المادية لا تسمح له الآن، ولا في السنوات القادمة، بالتكفل بحالتها التي من دون شك ستزداد سوء إذا لم يتم متابعتها طبيا.

ولمزيد المعلومات، يرجى الاتصال بالسيد خياط يوسف، مسؤول بالجمعية الخيرية لذوي الاحتياجات الخاصة بالشلف على الرقم: 0771617576

أو على هاتف والدها: 0790919414

طالع ايضا
التعليقات (3 نشر)
1

maya

2017/10/09

a l'hopital mustafa, au service BICHA, il traite tres bien ces cas surtout à cet age, mais il faut suivre les instructions du medecin, allez y voir mais il ne faut pas attendre jusqu' grandir car sa serait trop tard comme ma cousine qui lui ont dit qu'il fallait traiter jeune et effectivemetn son frere a été sauvé hamdoullah à leur niveau.
2

ام دنيا

2017/10/09

الله يشفيها
3

2017/10/19

alah ychafiha
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل