الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 ميلادي الموافق لـ 24 شهر ربيع الأول 1439 هجري
لا تغفلي عن توثيق حقوقك!
نادية شريف
2017/11/10
  • 3847
  • 18
الكلمات المفتاحية :الرأي، توثيق الحقوق

تعيش معه الحرمان في أقسى صوره ومختلف أذواقه ولما يستهلك طاقتها ويقطف ثمرة شبابها يخبرها بأنه يريد غيرها لأنها لم تحقق له الاكتفاء العاطفي والسند المعنوي، ثم يرحل وقد غرس في قلبها خنجر الغدر..

مثل هذه المآسي ليست إلا فيضا من غيض، والواقع بمرارته يحوي آلاف القصص المريرات.. قصص السيدات اللواتي "تمرمدن" بكل ما تحمله هذه الكلمة من معاني المعاناة ليجدن أنفسهن خارج عش الزوجية، لا لشيء إلا لأنهن تنازلن كثيرا واتخذن شعار التضحية ولم ينلن في الأخير سوى النكران والجحود..

نساء لا حصر لأعدادهن تضج أروقة المحاكم بشكاويهن بنين مع الرجل البيت "حجرة بحجرة" وصبرن على ضيق الحال وعسره، بل وبتن أياما يعتصرهن الجوع والطوى ولما تغيرت الأوضاع وجاءت الخيرات جاءت معها "الضرة المرة" التي تشترط طلاق الزوجة الأولى ورميها بعيدا لتجلس على عرش بنته الأخيرة بدمها وعرقها..

وليس الرجل وحده من يتحمل المسؤولية في هذا الشأن، بل حتى المحيط يلعب دورا في "تحييله" عن شريكة حياته، خاصة إذا ما رماها الدهر بالأرزاء وأضحت قليلة الصحة، كثيرة الأنين، عاجزة عن تقديم المزيد من التضحيات..

ونحن إذ نعرض هذا الواقع لا نريد للمرأة أن تغرق في بحر الوساوس والظنون ولا أن تنظر لزوجها بعين الريبة والشك، وإنما نريدها أن تقتصد في "النية" وأن لا تنام على أذنيها حتى يأخذها الطوفان.. نريدها أن تكون على قدر من الحنكة وأن تتصرف بحذر ولا تضع كل ما تملكه بيد الرجل فتكون الصدمة صدمتين..

على المرأة أن توثق حقوقها في هذا الزمن الأغبر الذي لا أمان فيه لأحد لأنه وببساطة "الثقة في الوثيقة" ومن الجائر أن تبذل واحدة مالها وجهدها وراحة بالها في سبيل إنجاز شيء أو بناء بيت وتأتي أخرى لتسلبه منها وتخرجها منه صاغرة ذليلة.

طالع ايضا
التعليقات (18 نشر)
1

لمياء

القصبة

2017/11/10

الأخت سمية مول النية يربح حتى ولو ماربحش مايخسرش صح عندك الحق في كامل واش قلتي لأن الزمان غدار نساء تكون يد بيد مع زوجها وماشي الطلاق فقط لي يخوف ربما يكون الرجل وليد فاميلية ومايسمحش فيها لكن الموت حق على الأقل تخلي لاولادها جهدها وتعبها ماشي يجيو خاوتو يورتو خوهم والله كي تمرطي فقط الرجل يكره منك نتكلم عن المرض الخبيث عافانا الله وإياكم وكاين حالات بزززاااااف شفناهم يقطعوا القلب وكاين رجال يبروفيتيو من المرأة باش يدير التاويل لماليه على طهرها نتكلم بصفة عامة كي تشوفي هكدا تقولي نعيش وحدي. .
2

يوسف

Algérie. DZ

2017/11/11

نخبنا من الوجهاء و المثقفين و الجامعيين ، في كتبهم و في مقولاتهم و أفكارهم، تأثروا بأسلوب النظام الشمولي الأحادي الحاكم لبلادنا منذ 1962 م.
فعوض أن يدخلوا ساحة الفكر و المنطق و العقلانية و يفتحوا كل الأبواب و النوافذ على مصراعيها كما يقال للنقاش و تبادل الأراء و الأفكار ذهبوا إلى السهلِ من الطرق و هو التوجيه الفكري للغيرو النمط الأوحد ، حيث الفرعونية في لباس وعهد العصرنة [ لاَ أُريكُم إلاّ مَا أرَى ].. مطالبك ياسيدي مرفوضة وآراءنا مرغوبة ...للأسف نحن في زمن متوفر فيه كل شيء
إلاّ الصفاء و الصدق.
3

Anaya

2017/11/11

القانون لا يحمي المغفلين فلا تكوني غافلة! توثيق الأملاك مع الزوج لا يعني عدم الثقة وإنما الإحتياط لغدر الزمان وانقلاب الأحوال و الوفاة لا قدر الله... اعرف واحدة اشترت فيلا فخمة مع زوجها و لها بنتين... الزوج كره منها لأنه يريد الولد فأراد تطليقها لكنه لا يريد بيع الفيلا ولا ترك بناته فاقترح عليها أن تبقى معه في الفيلا بعد الطلاق!!!! فتبقى الفيلا و البنات عنده و يأتيها بامرأة أخرى! الشيء الذي رفضته بتاتا طبعا فبقي معها لأنه لا يريد أن يخسر فيلته، لو كانت الفيلا باسمه لكانت المرأة في خبر كان!!
4

2017/11/12

هي صح النية مليحة في الدار باش ربي يطرح البركة بصح غريزة في الرجل يبغي يبين روحه قدام الناس يشري اللوطو بدراهم مرته يدير سكنى بدراهم مرته وفي الاخير يكره منها لخاطرش الخدمة ودراري والهم ماتنجمش المرا ترفده وحدها تلقاها تشيخ وتجلد ويبان عيوبها يكره منها ويحوس على وحدة صغيرة باش يدللها بدراهم المسكينة انا راجلي دالي دراهمي حتى المنحة تاع جامعة وطمعلي فيها في المقابل هو خدام ومثقف شرا لوطو وقعد يتعزز عليا باش يركبني فيها بصح راني دايرة عهد مع نفسي نرجع دراهمي دورو دورو ونشري لوطو ولا مرانيش مرأة
5

شوية عقل ومنطق

2017/11/13

النفاق هو سمة النساء أكاد أقول بلا استثناء
كوني حذرة، كوني نمرة، كوني .... هل كلامك موجه للمرأة أو للمرأة؟
فالأولى مرأة والثانية مرأة، لماذا تلومين الرجل الذي أجاز له رب خلقه ويعرف كيانه الالتفات لإخرى، وتسكتين عن الأخرى؟
لماذا المرأة الحذرة النمرة الآشرة دائما تلوم الرجل ولا تلوم المرأة؟
أوكي، تصفين الأولى بالودودة الحنونة البنونة، ولكن لا تصفين الثانية رغم أنها امرأة؟ وأفضل وصف بالنسبة لي هي الطاهرة لأنها رفضت أن تبيع جسدها لمن يدفع أكثر في سوق المعاصي وقبلت برجل متزوج لإرضاء ربها
6

شوية عقل ومنطق

2017/11/13

لماذا لا تتوقفن عن النفاق وتتكلمن بالمنطق والحق؟
الرجل إن تجرأ على الزواج بثانية فهذا يحدث بنسبة 1 بالألف أو أقل، ولكن إن خان زوجته ولو بعينيه ولسانه فهذا يحدث بنسبة 1بالمئة أو أكثر، فكيف تسكتون عن خيانة بكثرتها وفيها غضب الرب وتتفرعنون على تعدد رغم قلته وفيه رضا الرب؟
أتعرفون أنكم بهذا التجبر تزيدون الرجل عنادا، فبدل من التعدد يطلق الأولى التي أراد بوتفليقة أن يدله بقوانينها ليختلي بالثانية.
نعم، مادام الطلاق موجود فالتعدد أرحم لكن من الطلاق
إن لم تسمعن كلامي فاستعددن للمحاكم والندم
7

شوية عقل ومنطق

2017/11/13

اسمعن يا مسلمات، إن أردتن السعادة والهناء، إن أردتن الفلاح بعد الفناء، فلا تسمعن إلا لما قاله وأحله ربكن، وإياكن وأقلام الفيسبوك والأمبيسي فور.
إياكن وذئاب في ثياب، يعلمكن المكر والخديعة، يعلمكن إهمال الأسرة بداعي الحفاظ على القوام، من تتعمد الاهمال يبقى معها زوجها أقل من المعتاد، وإن رأت في زوجها قلة عقل ودين، فهنا تستثمر في أبنائها وبناتها، فإن الاولاد لا يخدعون، لكن ليس الرجل بعموميته عدو، فاحذرن من الشيطنة.
ارتقين بأفكاركن ووكلن أمركن لله وكن على قدر نيتكن والله لا يضيع أجر المحسنات أبدا.
8

شوية عقل ومنطق

2017/11/13

زوجك ليس عدو، بل هو نصفك الثاني، كوني له فراشا يكون لك غطاء
كوني له أمة يكون لك عبدا
كوني له كما أمرك الله يطاوعك ويكون لك كما أمر الله
لا تسمعي لقصة شاذة ولا لحكاية شمطاء، فالكل وراء الأبواب عكس ما تراه الاعين
أنا متزوج، ووالله لزوجتي لا تعطيني كل حقوقي، لكني أرى بعين العقل ولا أأكمل علاقتي بها لنزوة أو حكاية مريضة.
إذن اسمعن، الحياة كبد وشقاء، هكذا أرادها رب العزة، فاجعلن هدفكن الحياة الآخرة حيث لا ألم فيها ولا ندم
ولا يكون لكن ذلك إلا بالسماع والطاعة لما قاله الله والرسول، وليس لما قاله غيرهم
9

ام دنيا

2017/11/13

كلامك صحيح وفي الصميم .....نعم كم من امراة مرت من هذا الطريق وكان مصيرها الطعن والرمي بعيدا عن الخير وكان شيئا لم يكن فالشقاء لها والخير لغيرها..اعرف امراة كان زوجها بطال وهي تجني الزيتون عند الناس لكي تساعده وحملت الجوع والفقر معه وفي الاخيربعد تحسن احواله اخبرها انه يريد الزواج لانها امراة لا تهتم بشكلها ولا تتزين حسبه...نعم هكذا هم الازواج ناكري الجميل لقد نسي انها كانت تضحي من اجل الوقوف معه..نصيحة لكل امراة حذاري ثم حذاري تديري التاويل للزوج راح يخليك ويروح وتولي انت الخاسرة ...
10

ام دنيا

2017/11/13

الى انايا...معك حق اختي اوافقك الراي .
11

4 هدا زواج ولا بطل

2017/11/13

زواج حاسبني ونحاسبك....اللطيف المادة طغات عليهم حتى مابين الازواج...وعلاش راكم تزوجوا فهموني...
من الأخير... لا توجد تقة...لازواج ولاهم يحزنون....
هي لاتتزوج وتأكل من جيبها ولا احد ياكل حقها
وهو كدلك لايتزوج ولا يكون انتهازي على اموال المرءة.
ونشوف اخرتها واش يصرى للناس بلازواج....
12

كوكو شنال

2017/11/14

اصحاب الصحة النفسية والعقلية واصحاب الامزجة المعتدلة والطباع المكتملة هم وحدهم من يسمع منهم ويؤخذ عنهم ان نبي الاسلام محمد صلى الله عليه وسلم لما قال للسائل عن البر (استفت قلبك ) لم يقدم هذا الجواب هدية لمجرم او قاطع طريع يستبيح الدماء ويغتال الحقوق انه ساق هذا الجواب لرجل سليم الفطرة شفاف الجوهر عاشق للخير هذا الرجل وامثاله من اصحاب الفطر الراقية ....ليس عليك ان تدخلي اروقة المحاكم او اروقة المساجد لتستفت نفسك المطمئنة الموهوبة نورا تفرق بين الحق والباطل الصدق والكذب والمسلك الصحيح ان تستنصح
13

2017/11/14

يتبع : اولى الراي من اهلك واخوانك وتستخير الله فما يسر الله لك فهو الخير وما صرفك عنه فهو الشر وبناء على ذلك فاذا كان الزوج من اهل الشقاق والنفاق ومشاغب وحسود ولا خير يرجى منه حالة ميؤوس منها على المراة ان توثق حقوقها والثقة فالوثيقة او كما قيل في المثل القديم (انا الي درت لمان في بلاد العديان نبغي ربي يخلص وعينيا تشوف )
14

2017/11/15

يعني البطلة في كل ما قلت هو المرأة ، و ليس الرجل ، لأن المرأة الثانية هي التي قبلت برجل متزوج ، و سعت للمكر ضد الأولى كي يطلقها ، لدلك يا أستادة عليك أن تنصحي النساء بأن لا يتزوجن برجل متزوج ، لأن زواجهن سيدمر حياة امرأة أخرى ، شقيقتها في الجنس ، أي أن المكر و الكيد يكون من المرأة ضد أختها المرأة ، و ما دنب الرجل إن وجد من تحقق له مصلحته و متاعه ، كن عاقلات يا نساء و لمن أنفسكن أولا قبل لوم الرجال
15

2017/11/19

( توثيق الحقوق والواجبات ثقافة وعمل حضاري ) . الصراحة والدقة والوضوح والتمييز بين الحقوق والواجبات أساس كل علاقة إنسانية سليمة مهما كان نوعها وأطرافها تفاديا لكل لبس أو غموض أساس كل النزاعات الأسرية خاصة في عالم مثل عالمنا حيث يسود النفاق الأجتماعي المكرس عرفا وتقليدا . ن
16

14..انصحكي ان تكتبي خيرا او ارفعي قلمك

2017/11/20

14...... انصحكي ياايتها الصحفية بان تنصحني النساء على ان المرءة لاتتزوج لرجل متزوج لأنها ستدمر حياة امرءة أخرى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟.
اين تدهب المرءة الغير متزوجة التي تنصحيها بعدم الزواج مع رجل متزوج.
تبقى عاضة صباعها في فمها......
...... ارحمونا يرحم والديكم.....
انتي لا تريدين تدمير حياة امرءة متزوجة وفي نفس الوقت تردين تدمير حياة نساء عازبات بعدم الزواج....
روحي عاودي قرايتك .
17

اكسير الحياة

الجزائر

2017/11/21

بسم الله الرحمن الرحيم
صدقت الأستاذة شريف، وخاصة بما ختمت به مقالتك ((على المرأة أن توثق حقوقها في هذا الزمن الأغبر الذي لا أمان فيه لأحد لأنه وببساطة "الثقة في الوثيقة" ومن الجائر أن تبذل واحدة مالها وجهدها وراحة بالها في سبيل إنجاز شيء أو بناء بيت وتأتي أخرى لتسلبه منها وتخرجها منه صاغرة ذليلة))....وكذلك إلى ما رميت اليه ان الكل مسؤول حتى ممن يحيطون بهذه الأسرة لما يتركون ابنهم يقوم بهذا العمل الشنيع، طيب يريد ان يعدد، هناك شروط فإذا استوفاها ..فله ذلك. وكما تدين تدان شكرا لك..
18

2017/11/21

ليس كل متزوج أو متزوجة متزوج . أغلبهم عايشين حلم الزواج وعندما يفطن أحدهم من سبات اتمرميد تهنز بيت العنكبوت .
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل