الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 ميلادي الموافق لـ 24 شهر ربيع الأول 1439 هجري
طغيان الملل وتعدي الخلافات أسوار المنزل
هذا ما يحصل حين يتشارك الزوجان نفس مكان العمل؟!
نادية شريف
2017/11/18
صورة: ح.م
  • 4644
  • 42
لا فرصة كي يشتاق أحدهما للآخر
الأزواج الزملاء.. كارثة وبلاء

لطالما صادفنا أزواجا يعملون مع بعض في نفس المكان، ولطالما خطر ببالنا أن نسألهم كيف يجدون ذلك؟.. هل يؤيدونه أم يعارضونه؟.. هل يعملون بهذا الشكل حبا في التواجد مع بعضهم البعض، أم هي الظروف التي تجبرهم على هضم الفكرة المرفوضة من الأساس؟..

قد يبدو لنا الأمر ممتعا لأول وهلة، وقد نغبط كل اثنين أو نحسدهما على فرصة التواجد معا أطول وقت ممكن، وربما نتمنى لو كنا مكانهما، بحيث نعمل مع شركاء حياتنا في جو من الألفة والحب، لكن هل ما نراه من تفاهم وانسجام يعكس الواقع حقا؟ ألا توجد عينات أخرى تبعث على النفور من الفكرة؟ وما الذي يخفيه كل من الرجل والمرأة بخصوص تواجد شريكه معه والتصاقه الدائم به في المنزل والعمل؟؟؟  

جواهر الشروق سبرت آراء بعض الأزواج والأخصائيين وكشفت المستور بخصوص هذا  الموضوع الذي يراه البعض ممتعا ومثيرا والبعض الآخر مشمئزا وخطيرا.

 

عمل الزوجين مع بعض.. بين التأييد والرفض

يشكل عمل الزوجين مع بعض في نفس المكان نقطة حساسة بالنسبة للكثيرين، ممن يعتبرونه انتحارا من نوع خاص، ويجدون فيه مزيدا من الملل لا غير، وطغيانا للروتين، وعدم توفر الفرصة لاشتياق أحدهما للآخر، أو ربما الاحتمال السيء بأن تنتقل الخلافات العائلية إلى العمل وتصبح الخصوصيات متاحة لجميع المعارف، في حين يرى البعض ذلك أمرا عاديا بشرط الفصل بين العلاقات الخاصة والعمل، وهم على قلتهم يرحبون بوجود شركاء حياتهم معهم، ويجدون الأمر ممتعا ومسليا وباعثا على الشعور بالأمان والاطمئنان.

 

حينما تتغلب الغيرة على الشعور بالأمان

طارق وريمة زوجان جمعهما في السابق نفس مكان العمل، وقد قررا بعد الزواج تغيير الوضع لأسباب كثيرة، سألناهما بخصوص الموضوع فكانت إجابتهما في اتجاهين مختلفين:

هي: وافقت شريطة أن لا يتدخل في عملي

تقول ريمة وهي صحفية: "من جهتي كان عملي مع زوجي ممتعا حقا برغم الخلافات التي كانت تحصل بيننا بسبب الغيرة، وقد أشرت عليه أن نبقى كذلك دائما لشعوري بالأمان وهو بجانبي واشترطت فقط أن لا يتدخل في عملي، لكنه رفض وبحث عن وظيفة أخرى حتى وجدها وابتعد".

هو: من سابع المستحيلات أن أبقيها بجانبي

من جهته يقول طارق: "الأمر صعب جدا إن لم نقل أنه مستحيل.. لقد طلبت مني زوجتي في وقت مضى أن نبقى معا في نفس الوظيفة لكني خالفت إرادتها لعدة اعتبارات، فأنا وبصراحة لا أستطيع أن أراها تتحدث مع الزملاء والمدير ولو في مجال العمل، وكما يقول المثل "ما تشوف العين ما يوجع القلب"، أيضا من الممكن أن يخطأ أحدنا فيعاقب أمام زوجه وهذه قمة الإهانة، هذا فضلا عن الروتين الذي نشعر به بتواجدنا مع بعض في البيت والعمل، كيف بربكم يفتقد أحدنا الآخر؟؟؟"

 

روتين قاتل وانتقال الخلافات من المنزل إلى العمل!

منال وأمين يعملان في مجال التصوير، ويتواجدان معا في كل وقت وحين، تعارفا في العمل وتزوجا وبقيا على حالهما حتى بعد الزواج، الشيء الوحيد الذي تغير هي طريقة التعامل..

هي: لقد أصبح مُتعبا جدا من يوم تزوجنا

تقول منال التي وصلت مرارا وتكرار لمرحلة الاستقالة ثم تراجعت: "في بداية تعارفنا كان الأمر ممتعا، بل رائعا وكنا نستغل كل ثانية لنا مع بعض للتقارب أكثر.. كنا نشكر الله على نعمة التواجد معا في مكان واحد ولم يخطر ببالنا أنها ستتحول إلى نقمة بعد الزواج.. لقد أصبح زوجي متعبا جدا ويفتعل المشاكل ولا يفرق بين المنزل ومكان العمل، وبالمختصر صارت سيرتنا على كل لسان، وخصوصياتنا معلومة للجميع من المدير إلى البواب، ما دفعني للاستقالة مرارا ثم التراجع بسبب الظروف المادية السيئة التي نمرّ بها."

هو: لقد طغى علينا الروتين ولا جديد في حياتنا

سألنا أمين عن سبب تغيره بعد الزواج وتفعيله حدة الخلافات في العمل فأجاب بلهجة غاضبة: "صدقوني الأمر جالب للملل بكل ما يحمله من معان سلبية.. هي معي في المنزل والعمل وهذا في حد ذاته روتين قاتل أتمنى لو أتحرر منه.. صحيح في البداية استحسنا الأمر كثيرا لأنه ساعدنا على معرفة بعض والتقرب من بعض لكن بعد ذلك أصبح شبيها بالمرض الذي يفتك ببطء.

 

من البداية.. أنت في طريق وأنا في طريق

كريمة ونبيل أدركا مبكرا جدا مساوئ العمل معا وتدارسا الأمر في أيام التعارف الأولى، ليقرر هو تغيير الوظيفة بمجرد التقدم لخطبتها، وتوافق هي على القرار بقناعة تامة أنه عين العقل والصواب.

هي: لا أتخيل فكرة الحديث عن الراتب ومشاكل العمل

تقول كريمة وهي فرحة لأن زوجها غير وظيفته قبل الارتباط الجدي: "كنت أحس بالراحة لوجوده معي، ولم تكن لي أية مشاكل معه لأنه رزين جدا ومؤدب لأقصى درجة، لكن حين أبدى رغبته في تغيير العمل أيدته لعدة اعتبارات في مقدمتها كسر الروتين ووجود ما نتحدث عنه في آخر اليوم عدا موضوع الراتب ومشاكل العمل والمدير والزملاء، وما إلى ذلك من أمور اعتدنا أن نناقشها في فترة التعارف والخطوبة وأصبحت مملة وغير مجدية".

هو: تركت لها طريقها وبحثت عن طريق آخر

يقول نبيل: "لأني في بداية حياتي الزوجية لم أنشد شيئا غير راحة البال، هذه الأخيرة التي لا تتأتى إلا بوجود فسحة وتباعد نسبي بين الشريكين.. لقد تركت لزوجتي طريقها ومسارها المهني واخترت طريقا آخرا بحثا عن الاستقرار المهني والعائلي.. تركت وظيفتي ولم أندم لأني لو بقيت هناك لربما حصلت مشاكل مع زوجتي بسبب تعدي أحد لحدوده معها أو إهانة المدير لها أو في لحظة انفعال أو من يدري.."

 

تدخل في الخصوصيات وفتح لباب الثرثرة!

على اختلاف أجناسهم وأعمارهم ومستوياتهم الثقافية يرفض الكثيرون رفضا قاطعا تواجد شركاء حياتهم معهم لأسباب تبدو للبعض منطقية وللبعض الآخر وهمية..

نوال: الزوجة الزميلة كحجر الشطرنج

تقول نوال وهي تضحك "مانحكيلكش خير" لأنها تعمل مع زوجها في نفس المؤسسة ومرت عليها ظروف كثيرة جعلتها تتصرف على غير طبيعتها.. عن تجربتها تحدثنا: "والله الموضوع سلبي وإيجابي في نفس الوقت، فمن جهة، الزوج يتفهم طبيعة عملك ويعذرك لما تتعبين أو تأتين متأخرة، ومن جهة أخرى تجدين نفسك مقيدة أو بالأحرى محاصرة.. أنت لن تكوني أبدا حرة ولن تتصرفي بتلقائية بل تضطرين لمراقبة تصرفاتك مع الزملاء وتختارين مع من تتحدثين ولا تتقبلين مزاح أحد معك خشية من ردة فعل زوجك..".

تتنهد نوال ثم تستأنف: "ستقومين فقط بالأشياء التي تتماشى مع اعتقاداته، وستكون رؤيته للأمور من زاوية واحدة وضيقة، بمعنى أنك زوجتي ولا يمكن لك التصرف بحرية حتى لو تعلق الأمر بعملك أنت، وبالتالي تصبح معاملته لك كما لو أنك ماكثة بالبيت ولا يحق لأحد التكلم معك أو الاقتراب منك."

عن سبب هذه المعاملة المجحفة من طرف الزوج تقول نوال: "الرجل الجزائري بصفة عامة "راسو خشين" ويتعامل مع زوجته وكأنها قطعة أثاث اشتراها وامتلكها.. حين ترتبط به وتكون زميلته في العمل تصبح كحجرة الشطرنج يغيرها كما يشاء ويحركها أينما يشاء والمؤسف أنها لا تملك حتى حق النقد لأن الرجل عندنا لا يتقبله ولا يعرف الحوار."


وهيبة: لن أفتح على نفسي باب الثرثرة

الدكتورة وهيبة تقول: "أنا من النساء اللواتي يرفضن بشدة أن يعملن مع أزواجهن في نفس المكان، لعدة أسباب أهمها أن الأمر سيكون باعثا على الملل، بمعنى روتين في المنزل والعمل، وأيضا أني إن فعلت ذلك فسأفتح على نفسي باب الثرثرة والتدخل في خصوصياتي، وهذا ما لن أفعله، خاصة وأني أخشى أن تتعدى الخلافات المنزلية إلى العمل."

محمد: لا أحب التدخل في خصوصياتي وأنا مستعد للقتل!

محمد يقول: "بالطبع لا أحب أن تعمل زوجتي معي، وما كنت لأختارها من نفس البيئة لأني رجل أضع حدودا لمعارفي كي لا يتدخلوا في خصوصياتي، مثلا لا أحبهم أن يعرفوا اسم زوجتي وشكلها وطريقة لبسها، ولا أحب كذلك أن يرمقها أحد منهم بنظرة نقص خاصة إن كنت أعرف معدنه.. أنا مستعد للقتل".

عماد: علاقتنا في العمل رسمية وحين أجد البديل أستقيل

يقول الأستاذ عماد الذي يدرس مع زوجته في نفس الثانوية: "لا يعرف الكثيرون طبيعة علاقتنا لأنها رسمية جدا، أناديها أستاذة شفيقة وتناديني أستاذ عماد، وقلما يحصل بيننا احتكاك في قاعة الأساتذة ويطبعه الحذر.. ليس عيبا أن تعمل معي زوجتي في نفس المكان ولكن كما تعلمون نحن في مجتمع مريض ولا يحترم لا الخصوصيات ولا العلاقات لذلك سوف أستقيل بمجرد أن أجد البديل لأني لا أريد لعلاقتي بزوجتي أن تتأثر."

 

الأخصائية الاجتماعية فاطمة الزهراء والي:

الأزواج الزملاء مشاكلهم لا حصر لها

ترى الأخصائية الاجتماعية فاطمة الزهراء والي أن ظاهرة الأزواج الزملاء لديها جوانب إيجابية قليلة مقارنة بسلبياتها، فتواجد الشريكين مع بعض وقت الدوام وفي المنزل يبدد الكثير من الشكوك بخصوص الإهمال والخيانة، ولكنه بالمقابل يفتح أبواب الفتنة، مثلا إن تودد أحد الزملاء للزوجة على مرأى زوجها فهذا مدعاة للغضب، وربما العراك معه وتعنيفها، وتفوق الزوجة على زوجها ومدحها من طرف المدير وزملائها يشعل نار الغيرة في قلبه اتجاهها فيكره نجاحها..

من جهة أخرى تؤكد الأخصائية على ضرورة الابتعاد قدر المستطاع، لأن تواجد الزوجين معا في المنزل والعمل يخلق جوا معكرا يسوده السأم والملل فيخلق ما يسمى اللااشتياق، وإن كان لا بد وأن يعمل أحد الشريكين مع الآخر فليكن مقيدا بحدود ورسميات وليميز كل طرف أنه زوج في البيت وزميل في العمل ولا ينبغي تخطي هذا القانون الذي يسير عليه المجتمع بانتظام."

الأخصائية النفسية سهام إغيل:

ينجح فقط من يجيد الفصل بين العلاقة الزوجية والمهنية

ترى الأخصائية النفسية سهام إغيل أنه على الرغم من وجود اختلافات بيولوجية وسيكولوجية بين الرجل والمرأة فإنه من الممكن أن يشتركا في علاقة مزدوجة "مهنية وزوجية" لكن أن ينجحا في بناء وتطوير هذه العلاقة، فذاك هو التحدي.

عن عمل المرأة والرجل في نفس المكان تقول الأستاذة سهام بأن له أبعادا نفسية على الطرفين، وهو ما يوجب الفصل بين المنزل والعمل كي يكتمل عندهما الشعور بالمسؤولية والإحساس بالآخر، فحينما يتعلق الأمر من وجهة نظرها بمتطلبات المهنة، تأخر عن العمل مثلا، المساعدة في السلم الوظيفي، تحديد أهداف الزوجين المهنية والأسرية، حماية العلاقة بعدم الشك "الرجل وزميلات العمل" "المرأة ومدير العمل"، تفعيل مبدأ المشاركة والتعاون بين الطرفين، تنويع العلاقات المهنية المشتركة، بالمقابل يترتب مع كل هذا عوائق نفسية للطرفين من بينها: صعوبة توفير وقت خاص بهما، بمعنى عدم وجود توازن بين العلاقة المهنية والزوجية وهو ما يسبب الركود والخمول والروتين والوقوع في أزمة الانصهار الوجداني..

من جهة أخرى تشدد الأستاذة إغيل على نقطة الغيرة المهنية التي يكون سببها الترقية والعلاوات والتي تفتح باب المشاجرة المتكررة والتنافس المفرط  على حساب الأسرة، فطموح الطرفين في الوصول إلى أعلى المراتب يقضي حسبها على أحلام الأسرة المتماسكة، وعليه فالأزواج الزملاء يعانون كثيرا وينجح فقط من يتقن الفصل بين العلاقتين "الزوجية والمهنية".

المحامية بن عيساوي نجاة:

قد يحدث الطلاق بسبب العمل في مكان واحد ولكن؟!

تقول المحامية بن عيساوي نجاة أن الطلاق ظاهرة تفشت كثيرا في الآونة الأخيرة، ورغم تعدد الأسباب إلا أن هناك حالات ترجع لعمل الزوجين مع بعض في نفس المكان.. صحيح هذا ليس هو السبب الرئيسي من وجهة نظرها ولكن تبعاته هي التي تشكل عامل الخطر كالغيرة والأنانية والتوتر والملل العاطفي..

هذا وتضيف ذات المحامية أن الزوج بحاجة لأن يشتاق لزوجته والعكس أيضا بالنسبة لها، وهو ما لا يتحقق بتواجدهما مع بعض في العمل والمنزل، كما تؤكد أن تدخل الزوج في شؤون شريكته يجعلها تحس بنقص في شخصيتها..

عن الحالات التي مرت عليها تقول بن عيساوي أنها عالجت مؤخرا قضية حساسة جدا تتعلق بزوج خان زوجته التي تعمل معه في نفس المكان مع زميلتهما، وقد كانت الأخبار تصلها من الزميلات وكثرت الثرثرة بشأنهما مما اضطرها لرفع قضية خلع بعدما ترصدته وتحققت من الأمر فحكم لها..  

من كل ما سبق وبعد رصد آراء أصحاب التجربة وأهل الاختصاص نستنتج أن معاناة الأزواج الزملاء أكثر من سعادتهم بتواجدهم مع بعض، فالقرب المفرط له تبعات تؤثر على الجوانب النفسية للطرفين، وبالتالي تتضرر العلاقة الزوجية والمهنية معا أو تصبحان على كف عفريت، والأنسب هو التغيير إن وجد البديل كي تكون هناك مسافة آمنة يلتقيان فيها بشوق ويناقشان فيها مواضيع مجدية بعيدا عن هموم العمل ومشاكله.

طالع ايضا
التعليقات (42 نشر)
1

ا بن عمي

2017/11/18

قصص عجيبة لأشخاص عجب
واش هدا الزواج
2

يارب كم انت كريم

2017/11/18

يتودد زميل عمل لزوجته امام عينيه يؤدي الى الغضب ؟؟؟؟؟!!!!!! كم انت كريم ياربي
من الأحسن يتودد لها زميلها وهي تدرس في ثانوية غير الدي يدرس فيها زوجها.
نتوما بشر أم مادا؟
3

قصص توجع القلب

2017/11/18

زوجته معه في العمل والمنزل واي مكان اختار لخيناتها نفس مكان العمل مع زمليتهما
ويزدو ويحلو فاهمهم ويقولو نريد العمل جنب مع جنب الرجل.
العبو واحكو الساحة راهي مفتوحة ليكم.
انا كي نقول المرءة لازم متخدمش تقعد في دار عندي الحق ولا لالا
شوفو لفوكة حياة واش قالت هل من دروس من خروج المرءة للعمل.
4

2017/11/19

الموفيد لي يخلي زوجته تعمل و تخالط الرجال فهو ديوت دوك تجي وحدة تقولك انا ماشي كيما هوما و كل وحدة تعرف روحها واش تسوى و كل واحد يتحاسب في قبرو و كل واحد يعيش حياتو غير ربي لي يحاسب
فاعلم انك تتكلم مع شاطئ خاص في ميامي بالوثائق
5

ملاحظ نساء اخر الزمان

ذهبت الى جهنم فوجدت اغلبها نساء

2017/11/19

هذه نتائج حرية المراة ومساواتها بالرجل في كل شيء هذي البداية ومازال مازال، وكل من دافع على تحرر المراة وخروجهاعن طاعة زوجها كيف سيقابل الله الله الله في ازواكم واولادكم واسركم
في يوم ما جائت امراة تشتكي لرسول الله ص بان ابوها على فراش الموت وتريد الذهاب لرؤيته ولكن زوجها غير موجود فقال لها الزمي بيتكي حتى يعود زوجك وعادت له في المرة الثانية وقال لها نفس الكلام وفي الثالثة قالت له بان والدها توفي ولم تراه فقال لها والدك في الجنة بسبب طاعتك لزوجك فاين طاعة المراة اليوم للزوج انها منعدمة تماما
6

ام دنيا

2017/11/19

الى المعلقين الذين تهجموا على عمل المراة.....المقال يتكلم عن عمل الازواج مع بعض وما فيه من سلبيات وايجابيات وانتم تهجمتو مباشرة على المراة....قلبكم معمر بالحقد ضد النساء...وين تشوفو كلمة امراة تبداو تعايرو فيها وتوصفوها على انها هي الظالمة وهي الي ماشي مليحة....انا امراة عاملة في اطار ما قبل التشغيل ...لكن لن اتخلى ابدا عن وظيفتي في سبيل الزوج...اذا ارادها ماكثة في البيت...توجد نساء ماكثات في البيت يختار واحدة منهم...وقد اقترح عليا البعض هذه الفكرة فرفضت رفضا قاطعا.
7

Alg

2017/11/19

بالنسبة لي لا ارى مشكلة في ذلك لكني افضل عن نفسي كل واحد يعمل بعيدا عن الاخر احسن بكثير من العمل في مكان واحد
8

محند

2017/11/19

تحب تعمل في مكان بعيد على الانضار باش تفطر في المطاعم وتتفحشش فشطوطي والغبات مع الاصديقاء الغرباء
9

لايوجد أحسن من المنزل

2017/11/19

للمرءة يجب الاتعمل المرءة خاصة مع الرجال
من الأحسن تقعد في دارها
حتى تتوفر بعض الظوابط لعمل المرءة
اما العمل بومخلط وبومجربط حاجة لوش وعيانا بزاف يولي الرجل عين شافت وعين ماشفتش ويقوى طحين والرخص والمجتمع يفسد وينحط اخلاقيا ونصبخ نرى الرذيلة امام اعيننا ونسمع الكلام الفاحش في الشارع والملاعب وبعد هدا كله نقول رانا مناش مربيين.
بصح نساو بانهم هم السبب الى ماوصلنا اليه من انحطاط اخلاقي
والطامة الكبرى هي الناس المكلفون بنهي عن المنكر مطبقين يديهم ويتفرجوا وبنتظرو شهرية يكلوها وخلاص.
10

2017/11/19

في العالم المتحضر حيث يسود النظام والأنضباط والجميع سواسية امام القانون ولا فرق بين الرجل والمرأة سوى في الجد والكفاءة والتخصص والإتقان نعم،عند المسلمين أسكت برك،الأفضل عدم العمل معا حتى ولو كان الزوج هو المسؤول على المؤسسة بسبب تحكم المزاجات والميول الشخصي والمصلحة وهي العوامل المثيرة للتقزز والأستفزاز،لا يستطيع الزوج أو الزوجة تحمل تصرفات مهينة لأحدهم تحدث أماههم دون رد فعل . ن
11

10 كاينة منها

2017/11/19

في العالم المتخضر يسود النظام والانظباط في كل الشيء
الا شيء واحد لايسوده انضباظ
تقول عليهم لسيو بشر وتطورهم لاادري كيف حصلو عليه.
من الأحسن لااقول لك ماهو الشيء الدي عندهم لايسوده الانصباظ ولكن يسوده الفوضى وعدم المبلاة
اعتقد راك فاهم واش نقصد
12

تذكر ولاتنسى هذه الاية

2017/11/20

يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا
13

طغي المراة

السبب التحرر

2017/11/20

تاى رقم 6 ام الدنيا نقولك الدنيا لحظات وستفوت وغد انشاء الله يوم القيامة نشوفو ولا تعاودي نفس لكلام اللي قلتيه والا لا امام الله الخالق لكل شيء طغيتو بالتحرر الله يحرركم في جهنم خالدين يا اصحاب عقول العصافير وحب المادة من اجل طرف ماكياج او من اجل طرف شيفون ذو لون اصفر او احمر لايهم كلاتلكم المادة قلوبكم وعقولكم ونسيتن دوركم الحقيقي في هذه الدنيا الفانية فحسبنا الله ونعم الوكيل فيكن و امثالكن
14

ملاحظ

الحقيقة مرة

2017/11/20

هاو العمل واش يجيب غير الذل والاهانة للمراة ونلاحظ حتى في اوروبا المراة تشتكي من التحرش الجنسي اليومي في اماكن العمل. والله سبحانه وتعالى ما غلطش كي قل للنساء وقرن في بيوتكن ولاتبرجن تبرج الجاهلية الاولى.
حق الزوج يديه اليوم والا غدا رغم انوف المتحررات والمخنثون من خلفهن
15

الى رقم 10

كلام حق اريد به باطل

2017/11/20

الى رقم 10 واش من عالم متحضر راكي تتكلمي عليه عالم وين النساء كل يوم تشتكي من التحرش الجنسي في العمل عالم وين المراة سلعة وتاخذ 20 في المئة اقل من اجرة الرجل في نفس المنصب عالم وين الاسرة المقدسة هدمت ودمرت عن اخرها عالم وين الابن تمرد والزوجة تمردت والزوج اصبح ينام في العراء ويطلقون عليه اسم SDF
16

2017/11/20

والله يوم كنت في الثانوية لم افهم معنى الرزق حتى الان
17

2017/11/20

جاءتني حالات من التأتأة فوجدت كل المتأتئون كوادر ومناصب ثم حالة من اللاحالة فوجدت المتمع يعاني من تفسير ما حالك ثم 0جلست مع يوتوبوز في العالم كله فوجدت ملعقة عسل وقليل من الجوز يقيك من زهايمر ويحميك من القلق ثم رجعت الى مدرستي أئن النضج الفكري الذي جعل من راسي يرحب من الشيب ما قتل فقلت ليس المشكلة في تسليم الجوائز ربما المشكلة في كسر الجوز بالمطرقة بدل اكله جاهز فجلست افكر...ماذا افعل
18

2017/11/20

هناك تفسير لطيف كما قال ابن العلامة نسيت اسمه ياتيكم العذاب من فوقكم ومن تحت ارجلكم
19

2017/11/20

18 مايشوف الشر غير وجه الشر وسيلقى الشر .
20

2017/11/20

15 أنا أرى من منظوري كبشر وليس كملاك والحق احق ان يقال ( مهما كانت نقائصهم فهم احسن منا في كل شيء ) اعضاؤهم السفلى لا اضعها في التقييم . ن
21

ام دنيا

2017/11/20

الى التعليق رقم 13....انا لا اضع الماكياج الا في الاعراس...فكرتني معنديش لازم نشري شوية...انا المادة ما تهمنيش...نخدم باه ما تروحش القراية الي قريتها باطل...وانت شكون باه تحكم علينا بجهنم...حبيتني نخلي خدمتي باه نقعد في الدار...الماكثة في البيت وراهي تحوس الخدمة عند الخياطة والحلاقة وقاعة الحفلات....
22

2017/11/20

بصح مرتك منيحة يبان عليها عاقلة بزاف عليك شيطان كيما انت
23

2017/11/20

خطرا ممرة كلمتك قالت لي احكي شو وانا كنت رايحة نقول لها راك تشوف في شوفة اخرى
24

2017/11/20

اتخيلها كانها من الاكل اسمن منك تلبس طوال اليوم تاريخ الجزاير موسوعة اي ازياء تقليدية لحب الوطن وتربية ابنائك على النشيد قبل الخروج والدخول واتخيل ان منزلكما شيء غير بسيط مكلف في كل شيء يناسبهة اللون البرتقالي لتراها جيدا لانك غير آبه بها فالدعوة جعلتك في المضمار تصارع الاشباح
25

2017/11/20

وعندم اتخرج معك بدون اولاد تخجل بوجوده معك فتقول لها غطي وجهك وان تعثرتي شوفي منين تقدري باش تمشي اذا التحقتي ومنبعد انت السلسلة وانا ملحق!
26

2017/11/20

سؤال لكي متى يأكل متى ينام هذا الرجل .
27

20 اعضاءهم

2017/11/20

السفلى لااضعهم في التقيم
ناكل ونشرب ونروح نديغاجي وخلاص وهدهية الحياة عندها.
واش يسميو هدا الحياة.....هاد الحياة اسمها حياة
------- الطحين
------- لغير البشر
------- موتها خير من حياتها.
خطرة روحت نتقلب عندهم دخلت لكابين تاع الطبيب وكانت معاه فرملية.وانا بانتظار أسئلته عن مرضي بما أعاني منه.
وفجاءة قام برمي او وضع يديه مابين فخدي الفرملية فتعحبت وحرت واش قاعد نشوف.
قلت كيف ليس له حياء وانا أمامه ليستطيع فعل مثل هده الحركة امام مريض
فاخلاقهم ليس بمستوى نظافة مستشفياتهم.
28

Alg

2017/11/20

اليد العليا خير من اليد السفلى نعرف نساء مساكن من شدة الاحتياج كاين لي تروح لطريق خاطي وكاين لي تتشرد هي وولادها وكاين لي تكون على ماليها كي يكون الزوج وحدو يعمل و المرتب لا يكفي لمتطلبات الحياة اليومية .
فيما يخص المجموعة لي راهي تقول تحرش ما تحرش المراة لي عندها شخصية قوية ماتخليش سمعتها تداس على الارض و بالاخص نقول و نأكد المرأة الجزائرية حنا هنا رانا في منبر نتاع ناس واعيين و متخلقين فلما التجريح و السب و التذمر وووووووو....الخ لكم مني اسمى عبارات التقدير و الاحترام اختكم في الله
29

2017/11/20

من واعظ لزوجتك السمينة
اختاه في الاسلام اين دورك كزوجة تستحق وصفة سحرية لزوجها الرابطة وربطة عنقه الضيقة تكاد يموت من الضابط الوحيد الذي يجعله داعية
2.انتي مسؤولة بدعم جزئي بسيط امام الله بحفظ لسانك الوساخة الكبرى في الرد امام اية طالبة تسال عن دينها فلا اكثر من قولك كلام جارح
3.لا تنتميان الى اي فئة ربما شامبانزي تطور
30

سبالابان تشريه درك ياام الدنيا

2017/11/20

الصيف وقت لعراس راه مزال بعيد راكي تشري الماكياج درك كي يصل وقت لعراس تلقايه تبريما
خلي لصيف. انا نشريلك الماكياج نعطيك انواع الماكياج
صبغة جير ========== لإعطاء الوجه اكثر قابيلة للمكياج
صبغة فنيل========== تبيض الوجه
صبغة ماستيك======== لسد الثغور
صبغة ستيكو=========من اجل وحه لامع وبوقوص
صبغة ساتيني ========الإقتصاد من بعض الصبغة
صبغة الاك ==========لوجه املس ولا يحكم الدهون وسهل للغسيل
صبغة مخلطة برمل======= من اجل وجه زاهي
توجد صبغة اخرى نسيت اسمها تشبه نوع صبغة الاك لكن احسن منه
31

2017/11/20

اريده ان يصاب بجلطة قلبية آميييييين
32

2017/11/20

اسمك علي مسمى هم الدنيا قالو قرايتي تروح باطل يا بنتي انا عندي اختي الكبيرة قرات الطب تخصص الأعصاب يعني نصف عمرها دراسة و لاما جاء نصيبها فضلت المكوت في البيت و لم تقل لي زوجها وعلاش انا قريت باطل و الحمد الله 10 سنوات زواج و بنتين ربي يحفضهم وهي راضية و مقتنعة بي قرارها لي هدا الناس يقولو القناعة كنز لا يفنى
33

ام دنيا

2017/11/21

الى التعليق30....صحيت كتشريلي...بصح هاذو مواد البناء...انا وجهي ماشي حيط...باه ندرلو هذ المواد..ماعليش جيبهوم نصبغ بيهم الدار.
الى التعليق رقم 32....اختك حرة في اختيارها...وانا حرة في اختياري...علاش نخلي خدمتي على راجل..لوكان تشوف شحال عانيت بلا خدمة وامبعد تهدر..وزيد راهم يخدمو معايا نساء مزوجين وكاين الي راجلها في نفس المؤسسة الي رانا فيها ولاباس عليهم..... احترم اختياري....بالنسبة للاسم ام دنيا انا احب اسميه لابنتي انشاء الله كيرزقني ربي بفتاة اسميها دنيا وليس طمعا في الدنيا.
34

Alg

2017/11/21

يا سيدي الكريم والله لم افهم شيئا مما قلته
فعليك ان تفهمن.ا بلغة الشامنزي احسن هنا خلاص و شكرررررررررررررررررررا لك كثيييييييييييييييييييييييرا على التشبيه البليغ جزييييييييييييييييييييييييييييييييييل الشكر
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههها ضحك يميت القلب في الحقيقة
واظن ان الشامنزي حشاه فهم حيوانات ذكية جدا
اختك في الله دوما ههه...,
35

2017/11/21

يا سي امحنذ ، لكل جيل منظوره للحياة ويستحيل ان يفهم جيل 90 فما بعد مايقول جيل قبل 70 ( مانعتبره تبرج أو تخمر وتحجب قد يرونه التمتع بالحياة ) كل واحد إدبر راسو
36

بركانا من الهف 35

2017/11/21

هناك اسس الأخلاق لا تتغير بتغير الأجيال
بركانا من الهف
في 2018.العالم كله يسير في الشارع بلا لباس ونقول جيل 1980 يستحيل فهم جيل 2018
بركانا من الهف والتفلسيف
غدوة نردف في مطعم بدون لباس تماما واقول مستحيل جيل الدي كان قبلي ان يفهمني
بركانا من الهف والتفلسيف
37

2017/11/21

لوكان اتكون عندي واحدة باهية ومثقفة كيما هذي ( من 35 حتى 45 ) سأوفر لها كل احتياجاتها ولا أتركها تعمل في مكان يجعلها تحت رحمة كل من هب ودب من المسؤولين الفاسدين ولا أقبل أن تعمل سوى في مكان يتوفر على جو محترم حيث تفرض نفسها بقوة شخصيتها وسأختار لها الملابس الجميلة( أتقن اختيار ملابس النساء أحسن من ملابس الرجال ) التي تزيد من جمالها، أنا انحب انغير المحيط وسأسمح لها إن رغبت في وضع الحجاب في مكان العمل ومدينة االإقامة فقط أما خارجه فلن اسمح لها بوضعه وإن صممت تقعد في الدار خير .
38

تلبس الحجاب في مكان العمل

2017/11/21

وخارج مكان العمل
وفي دار تاعها تنحي الححاب وتلبس واش تحب سيرتو لعادت عايشى مع رجلها فقط مكانش لولاد معهاهم.
فهمت 37.... مانختاحوج نساء عريانين في الشوارع
انت تفرض عليها ماتلبسش الحجاب برى
وانا
نفرض عليها متلبسش الفيزو والجين استيك برى
فهمت ولالا
39

2017/11/22

38 ياخويا انتاعك ديرلها الشامبرار انتاع اتراكتور أخلينا اطرانكيل ( كانشي انهار تحكمك واحدة اتكسلك بطريحة باه تبرد )
40

2017/11/23

الخمار فعلا إديفورمي لمرا نهائيا بحيث تصبح ذات الأربعين اجمل من ذات 20 ، لا حظوا بأنفسكم الفرق بين المخمرة والغير المخمرة .
41

الى40

الجزائر

2017/11/27

الخمار من اجل مرضاة الله لا من اجل الجمال
42

2017/11/30

لوكان مادرتش النقطة على حرف الخاء في الكلمة الأولى خير
أضف تعليقك



اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:



إعلان
آخر فيديو
تفاعل